اخر الاخبار

ورشة عمل لمكافحة التجارة غير المشروعة لمنتجات التبغ

أقامت شركة بريتش أمريكان توباكو إيجيبت، بالتعاون مع مصلحة الجمارك المصرية والشركة الشرقية للدخان، ورشة عمل في إطار المساندة والدعم في توفير المساعدات الفنية لإيجاد حلول للحد من التجارة غير المشروعة لمنتجات التبغ.

ويأتي ذلك في إطار تنظيم عدة ورش عمل للمساهمة في مكافحة التجارة غير المشروعة لمنتجات السجائر والتبغ.
وقامت الشركة، بالتعاون مع مصلحة الجمارك المصرية والشركة الشرقية للدخان، بتنظيم أول ورشة عمل بالإسكندرية للتعرف على المشكلات والنظم الشائعة وأفضل الممارسات المتعلقة بمكافحة التجارة غير المشروعة لمنتجات التبغ وبحث سبل التعاون في هذا المجال.
وشملت ورشة العمل تنظيم معرض لنماذج السجائر المهربة والمقلدة والمنتهية الصلاحية والتبغ المسخن والسجائر الإلكترونية، إلى جانب نماذج للباندرول وبحث معرفة طرق الكشف عنها.
وقالت ماريانا مجدي، مدير العلاقات الخارجية والحكومية بشركة بريتش أمريكان توباكو إيجيبت: “تأتي ورشة العمل التي نقوم بها بالتعاون مع مصلحة الجمارك المصرية وشركة الشرقية للدخان”.
وتابعت “ضمن مجموعة من ورش العمل التي نستهدف القيام بها في الفترة القادمة في إطار المسؤولية التي تضعها الشركة على عاتقها تجاه الدولة واقتصادها، للمساهمة في طرح المشكلات والوقوف على إيجاد حلول فعَّالة لتحقيق الصالح العام للصناعة والمحافظة على موارد الخزانة العامة للدولة”.
هذا وقد وصلت نسبة منتجات التبغ المهربة في السوق المصري إلى أكثر من 10% من إجمالي السوق مما أدى إلى خسائر لخزانة الدولة تقدر بحوالي 10 مليار جنيه في سنة 2019/2020.
وفي هذا السياق، قال وليد زايد مدير الأمن بشركة بريتش أمريكان توباكو إيجيبت: “يأتي التعاون مع الشركة الشرقية للدخان والجهات الحكومية المعنية ضمن جهود الشركة للمساهمة في خطة الدولة للحد من ظاهرة التجارة غير المشروعة لمنتجات التبغ ورفع الوعي في هذا المجال”.
هذا وقد شارك في ورشة العمل كل من أ/محمد عبد الرؤوف مدير إدارة مكافحة الغش والتهريب بشركة الشرقية للدخان، وأشرف جمال، مدير إدارة التفتيش بشركة الشرقية للدخان، حيث قاما بشرح مفصل للتعرف على أصناف السجائر والتبغ المهربة والمقلدة والمنتهية الصلاحية والتعرف على منتجات التدخين الإلكترونية الحديثة وإصدارات البندرول الخاص بوزارة المالية.
وكذلك التعرف على الفرق بين البندرول الأصلي من المقلد والجهود المبذولة في مكافحة التجارة غير المشروعة وكذلك الآثار الناجمة من التجارة غير المشروعة على جميع المستويات والأبعاد، بالإضافة إلى التعرف على الآثار السلبية على الاقتصاد القومي وبالتالي يضر ويؤثر على جميع الشركات والخزانة العامة للدولة.
وعلى هامش الورشة قام كل من الدكتور ياسر يسري خليل مدير عام جمارك صادر الدخيلة، ومجدي كمال أحمد، مدير عام وارد الدخيلة، بشرح وعرض نماذج حية لسبل ضبط ومكافحة تهريب التبغ.
حضر ورشة العمل اللواء محمود محمد السيد مساعد رئيس جهاز حماية المستهلك، و جمال أحمد حنفي مدير عام مراقبة الأسواق بجهاز حماية المستهلك.
هذا، إلى جانب لفيف من مسؤولي ومديري جمرك الدخان بالإسكندرية ومكافحة التهريب والموانئ الجوية والبحرية والتعريفة الجمركية بمصلحة الجمارك ومسؤولي بريتش أمريكان توباكو إيجيبت وشركة الشرقية للدخان.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here