اخر الاخبار

«الأنثى والمحتال» صوت شعرى منفرد فى معرض القاهرة الدولى للكتاب

“صوت شعري متفرد وجرأة فنية غير معتادة”.. هكذا وصف العديد من النقاد والمتابعين ديوان ” الأنثى والمحتال” للشاعرة السورية فلك الشام الذي صدر مؤخرا عن دار “النهضة العربية” ببيروت.

الديوان يتم إطلاقه وتوقيعه من جانب الشاعرة في لقاء يضمها مع جمهور معرض القاهرة الدولي للكتاب وذلك عصر الخميس 3 فبراير  ضمن فعاليات المعرض بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية.
و من جانبها، كشفت فلك الشام أن “الأنثى والمحتال” هو ديوانها الأول “ورغم ذلك يحتوى على الكثير من المعارك الشعرية الجميلة بين الأنوثة والذكورة كما أنه يهدى وردة إلى الرجولة الراقية”.
وتابعت “وذلك في تدفق موسيقي لا ينقطع من نبع الغلاف وحتى أخر صفحاته بنفس أنثوي دمشقي له هويته الشامية المختومة بختم الياسمين بقرار من قاسيون”.
وأوضحت أن اختيارها عنواناً مثيراً للجدل لم يأت لمحاولة لفت النظر بل لأسباب موضوعية وفنية تتمثل في الإجابة عن تساؤلات من نوعية: كيف سنفهم تواجد تلك الأنثى مع “محتال” وما صورة هذا الاحتيال الذي يمارسه الرجل في قصائدها؟.
وترى “فلك” أن قصائدها تأتي بمثابة محاولة للدفاع عن الأنثى العربية من حدود نجد إلى تطوان ومن حدود الذاكرة حتى أطراف النسيان في تنوع ملحوظ لفيض الشعور بين التحدي والرفض وبين التسامح والانتقام.
وتشير إلى أنها حاولت ترك بصمتها الواضحة من خلال المفردات والصور باستخدام أبسط الأدوات على أمل أن تحفر عميقاً في أرض الشعر لتهدي القارئ هذا النهر المتدفق من الأحاسيس المرهفة.
وكان لأوجاع الوطن العربي نصيب كبير من مساحة جرحها الذي عبر من بيروت نحو بغداد مروراً بدمشق صارخاً في اليمن وعائداً إلى ضفاف النيل بقصائد تسعى لتوصيف عذاب الشعوب العربية وحروبها ومآسيها.
يُذكر أن “فلك الشام” شاعرة سورية حائزة على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية وعلى ماجستير مهني بقضايا المرأة العربية دولياً واقليمياً. لها قصائد ومقالات منشورة في عدد من المجلات والجرائد العربية.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here