الجمعة, يوليو 19, 2024

اخر الاخبار

رياضةكاسبرسكي تدعم الشقيقتين القبيسي بسباقات الفورمولا 1 الجديدة للسيدات

كاسبرسكي تدعم الشقيقتين القبيسي بسباقات الفورمولا 1 الجديدة للسيدات

أعلنت كاسبرسكي عن رعايتها لسائقتي السباقات الإماراتيتين المحترفتين آمنة وحمدة القبيسي في الموسم الافتتاحي لأكاديمية الفورمولا 1.
وهو المشروع الجديد الذي تتبناه سلسلة سباقات الفورمولا 1 للمساعدة على تطوير وإعداد السائقات للوصول إلى مستويات أعلى من المنافسة.
وتعكس هذه الشراكة حرص كاسبرسكي على مساعدة الشباب والفتيات من المتخصصين، وإبراز التزامها الراسخ بالتميز.
وترعى كاسبرسكي آمنة وشقيقتها حمدة القبيسي منذ العام 2018، وتمكنت هاتان  البطلتان في عالم السباقات من تعزيز الإنجازات النسائية في رياضة السيارات التي يهيمن عليها الرجال في الغالب، كما نجحتا في تسجيل نتائج مهمة.
وكانت آمنة، قد بدأت حياتها المهنية وهي في الثالثة عشرة من عمرها في العام 2014، وأصبحت أول امرأة إماراتية تتنافس في الفورمولا 4، كما أنها أول امرأة عربية تفوز بهذا السباق.
وتولت آمنة قيادة مجموعة من السائقات في اختبارات سباق السيارات الكهربائية “فورمولا إي” في العام 2018.
ومن ثم ظهرت أختها الصغرى حمدة لأول مرة في سباق للفورمولا 4 في العام 2019، وبعد ذلك بعامين، أصبحت أول امرأة على الإطلاق تصعد على منصة التتويج في إحدى بطولات السباق ذاته.
وضمن الموسم الافتتاحي لأكاديمية الفورمولا 1، ستتنافس آمنة وحمدة لصالح فريق “إم بيه موتورسبورت” الهولندي الذي يضم أيضاً فرقاً في سلسلة الفورمولا 4 وبطولة الفورمولا الأوروبية الإقليمية والفورمولا 3 والفورمولا 2.
وستنضم إلى المتسابقتين الإماراتيتين في الفريق سائقة السباقات الهولندية إميلي دي هيوس التي سبق لها التنافس في بطولة W Series للسباقات التي تعتمد على السيارات ذات المقعد الفردي حصرياً.
وستتنافس خمسة فرق يشتمل كل واحد منها على ثلاث سائقات في 21 سباقاً سيجري تنظيمها على مدار سبعة عطلات نهاية أسبوع. ويتضمن كل حدث جلستين تأهيليتين وثلاثة سباقات لضمان حصول المشاركات في السلسلة على الوقت الكافي للممارسة وصقل مهاراتهن لمساعدتهن على شق طريقهن إلى فئات رياضة السيارات الرائدة.
وفي تعليقها على هذه الرعاية، قالت آمنة القبيسي: “أود الإعراب عن فائق امتناني لشركة كاسبرسكي على دعمها لمسيرتي لتحقيق حلمي الشخصي. إن التزام كاسبرسكي بالتميز والاحتراف يتوافق جيداً مع القيم التي يتبناها أي سائق محترف، ويتعين عليه العمل بجد واجتهاد للارتقاء بكفاءته باستمرار، حتى يتمكن من الحفاظ على الميزة التنافسية مع المتسابقين الآخرين”.
ومن جهتها، قالت حمدة القبيسي: “بفضل العلاقة التي تربطني مع كاسبرسكي، يمكنني مواصلة التطور في مسيرتي الاحترافية، والوصول إلى آفاق جديدة. إن التزام هذه الشركة بدعم الفتيات في هذه الرياضة يعتبر مصدر إلهام لي”.
وتابعت، ويشجعني على العمل بجدية أكبر وتحقيق المزيد من النجاح. وآمل أن يساعدني هذا التعاون في تسطير المزيد من الإنجازات التاريخية الجديدة.
وستقام أول سباق عطلة نهاية الأسبوع لهذا الموسم بمدينة سبيلبرغ النمساوية خلال الفترة من 28 إلى 29 أبريل. وستتبعها سباقات في إسبانيا وهولندا وإيطاليا وفرنسا، بينما يقام السباق النهائي في الولايات المتحدة في أواخر أكتوبر.
وقال ساندرو سيسكو، رئيس الشراكات والرعاية العالمية في كاسبرسكي: “تعمل كاسبرسكي منذ فترة طويلة من أجل تمكين المرأة، إدراكاً منها لحقيقة أن الموهبة ليست حكراً على نوع معين”.
واضاف “وكما هي حال قطاع الأمن السيبراني، كان الرجال يهيمنون على رياضة السيارات، ويسعدنا الآن رؤية مبادرات تسعى إلى معالجة هذا الواقع، وتعزيز التنوع بين الجنسين. إننا نتمنى النجاح للشقيقتين آمنة وحمدة في الموسم الافتتاحي لأكاديمية الفورمولا 1، ونأمل أن تساعدهما هذه التجربة على صقل مهاراتهما وتنمية قدراتهما المهنية”.
وترى كاسبرسكي في المبادرات الهادفة إلى تمكين الأفراد والنساء على وجه الخصوص، أحد المجالات الرئيسية لاستراتيجيتها للتنمية المستدامة.
وركزت الشركة على تقليص الفجوة بين الجنسين في مجال تكنولوجيا المعلومات لدعم النساء، وذلك من خلال إدارة مشاريع مختلفة لتشجيع النساء على الانخراط في العمل بمجال الأمن السيبراني.
ومن بين المبادرات التي تهدف إلى بناء الجسور بين النساء والرجال، مشروع تمكين المرأة الرقمي لتحفيز المزيد من النساء على الانخراط في تكنولوجيا المعلومات.
اقرأ المزيد