حددت دراسة حديثة أُجريت على نحو  140 مريضا بمستشفيات مدينة ووهان الصينية، ”نمطًا“ من الأعراض المرتبطة بفيروس كورونا الجديد، المعروف باسم كوفيد-19.

وكان العرض المُلاحظ الأكثر شيوعا هو ”الحمى“، وفقا للباحثين في مستشفى تشونغنان من جامعة ووهان، حيث لاحظ فريق العلماء وجود الحمى كعامل مشترك في 99% من المرضى خلال دراستهم البحثية.

وتشمل الأعراض الشائعة الأخرى الإجهاد والسعال الجاف، الذي ظهر في أكثر من نصف المرضى الذين تمت دراستهم.

كما عانى نحو ثلث المرضى من آلام في العضلات وصعوبة في التنفس، إلى جانب ظهور أعراض أخرى مرتبطة بنزلات البرد الشائعة مثل الصداع أو التهاب الحلق في عدد قليل من المرضى.

ومن المرجح أن يكون تفشي الفيروس قد نشأ في سوق للمأكولات البحرية في ووهان ديسمبر الماضي، وقد انتشر بعد ذلك إلى 25 بلدا خارج الصين، على الرغم من أن معظم الحالات لا تزال تتركز في الصين وما حولها.

وبحسب تقديرات عالمية، فقد لقي أكثر من 1100 شخص مصرعهم فيما أصيب نحو 45 ألف شخص بالفيروس.

وتشير الدراسات المتتالية إلى أن التّحسُب ومعرفة المزيد عن أعراض الفيروس، قد يساعد الأطباء على تحديد الحالات الشديدة قبل أن أصابة الشخص، كما يمكن أن يساعد العلماء على فهم أفضل لكيفية انتشار الفيروس.

ووجدت الدراسة الجديدة أن الفيروس يمكن أن يؤثر على كبار السن من الرجال الذين يعانون من مشاكل صحية موجودة لديهم من قبل.

اترك تعليق