قام اليوم الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع والمهندس يحيي زكي رئيس الهيئة العامة للمنطقة الإقتصادية لقناة السويس، بتوقيع إتفاقية إطارية للشراكة والتعاون بين الجانبين.

وتعد هذه الإتفاقية خطوة جديدة للتكامل بين الهيئتين والإستفادة من إمتيازات المنطقة الإقتصادية وحوافزها، وخبرة العربية للتصنيع باعتبارها قاطرة الصناعات الإستراتيجية الوطنية التي تعمل علي خدمة أهداف التنمية الشاملة.

وأكد “التراس” أن هذا التعاون يستهدف فتح مجالات جديدة لصناعات إستراتيجة هامة بالتعاون مع الشركات العالمية المتخصصة لتلبية مطالب السوق المحلي والتصدير إلى الدول الأفريقية والعربية.

وأوضح أن هذه المشروعات سوف توفر العديد من فرص العمل للشباب من المهندسين والفنيين والتدريب علي أحدث تكنولوجيا بمعايير الثورة الصناعية الرابعة.

من جانبه، قال المهندس يحيى زكي، أن توقيع هذه الإتفاقية يعد خطوة علي الطريق الصحيح لتعزيز مثل هذه الإستثمارات المحلية وتقديم منتجات وطنية للأسواق العالمية.

ولفت إلى أهمية التعاون الثنائي مع الهيئة العربية للتصنيع في مثل هذه المجالات لما تمتلكه من مقومات تكنولوجية متطورة والعمالة البشرية المدربة بأعلي المستويات مما يساهم في وصول هذه المنتجات المحلية للأسواق العالمية والتصدير لدول الجوار وعلى رأسها الدول الإفريقية.

اترك تعليق