أفادت وسائل إعلام أصابة جندى إسرائيلى فى الاشتباكات الجارية مع حزب الله بالمنطقة الحدودية مع لبنان، ولم يتم إجلاء الجندى حتى الآن، وعلى الجانب الأخر قتل 4 عناصر من الحزب.

وذكرت القناة 12 العبرية، أن تبادلا لإطلاق النار حدث بين قوات إسرائيلية ومسلحين، وأن انفجارات سُمعت في المنطقة.

وقال مصدر لبناني مطلع لوكالة ”رويترز“ إن حزب الله اللبناني نفذ عملية ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي في منطقة مزارع شبعا الحدودية.

وأضاف، أن عملية حزب الله، جاءت ردا على هجوم إسرائيلي قُتل فيه عضو بالجماعة في سوريا الأسبوع الماضي.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، في خطاب ألقاه في الكنيست: ”نحن نتابع باستمرار ما يجري على حدودنا الشمالية، سياستنا واضحة، لن نسمح لإيران بالتموضع عسكريا على حدودنا مع سوريا“.

وتابع ”لبنان وسوريا يتحملان مسؤولية أي اعتداء ينطلق من أراضيهما ضدنا، الجيش مستعد لجميع السيناريوهات، نحن نعمل على جميع الساحات من أجل أمن إسرائيل، قرب حدودنا وبعيدا عنها“.

اترك تعليق