هوت اليوم أسعار النفط إلى أكثر من 4% متضررة من تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا وهو ما يثير مخاوف بشأن الطلب العالمي.

وحذت سوق النفط حذو أسواق الأسهم والسلع الأولية في التحول نحو الابتعاد عن المخاطرة مع تزايد معدلات الإصابة بكوفيد-19 في أوروبا ودول أخرى وهو ما دفع حكومات إلى فرض إجراءات العزل العام مجددا، ما يلقي بشكوك على التعافي الاقتصادي.
وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 1.71 دولار، أو 3.96%، لتسجل عند التسوية 41.44 دولار للبرميل.
وهبطت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.80 دولار، أو 4.38%، لتبلغ عند التسوية 39.31 دولار للبرميل.
ورغم العودة المحتملة للإمدادات الليبية، تمسك بنك جولدمان ساكس بتوقعاته لأن يصل سعر برنت إلى 49 دولارا للبرميل بحلول نهاية العام وإلى 65 دولارا بحلول الربع الثالث من العام القادم.
ورفع بنك باركليز توقعاته لخام برنت للعام 2020 إلى 43 دولارا للبرميل 53 وإلي 53 دولارا العام القادم.
وتلقى المعنويات المتفائلة دعما من آمال بتحسن الالتزام باتفاق خفض إنتاج النفط بين أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها.

اترك تعليق