شاركت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي في حلقة نقاشية تحت عنوان “إطلاق العنان للاقتصاد الرقمي من خلال التغييرات التنظيمية”.
وذلك على هامش فعاليات معرض لمؤتمر Cairo ICT، والذي يقام بمركز مصر للمعارض الدولية.
وأكدت القباج أن الاقتصاد غير الرسمي مشكلة كبيرة تواجه الدولة، حيث إن هذه المشكلة أدت إلي وجود العمالة غير المنتظمة، وهو ما سيؤثر علي الاقتصاد، خاصة أنه يعد اقتصادًا موازيًا للاقتصاد الرسمي ويحدث به هدرًا كبيرًا.
وأوضحت أن الشمول المالي للأسر الأولى بالرعاية سيحدث نقلة كبيرة، خاصة أن هذه الثقافة ليست متواجدة لديهم،لأنهم يعانون من مشكلات تتعلق بالثقافة المالية.
وأشارت إلى أن الوزارة علي علاقة وثيقة بوزارة الاتصالات والبنك المركزي لتنفيذ الشمول المالي للأولي بالرعاية، خاصة أن هناك ١٦ مليون مواطن مرتبطون بالتأمينات، و١٠ ملايين مواطن من أصحاب المعاشات ، و ٦ ملايين مواطن يحصلون علي دعم نقدي.
وقالث القباج أن شركات المحمول وجهاز تنظيم الاتصالات لهم دور مهم في الشمول المالي، مشددة علي أنه خلال أزمة انتشار فيروس كورونا حدث نجاح كبير في إطار الوعي الإلكتروني، حيث ارتفعت نسبة استخدام أصحاب المعاشات لماكينات الصراف الآلي من 28% إلى 60%؜.
وأكدت أن الوزارة تسعي لزيادة وعي الشباب بالثقافة المالية، لذلك وقعت برتوكولات تعاون مع 27 جامعة حكومية لإنشاء وحدة للتضامن الاجتماعي بها يكون من بينها وحدة لبنك ناصر الاجتماعي لزيادة توعية الشباب بالثقافة المالية.

اترك تعليق