حصلت سيمنس على عقد توريد أنظمة التحكم والمراقبة التشغيلية لنفق الشهيد أحمد حمدي 2، والذي يُعد وصلة نقل تحت قناة السويس لتسهيل الحركة بين مدن جنوب سيناء وباقي أنحاء مصر.

تم توقيع الاتفاقية في القاهرة خلال حفل أقامته كل من UDT، وهي الشركة المسئولة عن توفير حلول التكنولوجيا للمشروع، وشركتي Deutschland Technology وسيمنس، الشركتين المسئولتين عن توفير المعدات والأنظمة.
وتضمن التكنولوجيا الرقمية التي ستوفرها سيمنس تحقيق الانتقال الآمن والفعّال للمركبات عبر النفق من خلال أنظمة تحكم شاملة، والتحكم في التهوية وحركة المرور والاتصالات وأنظمة إنذار الحريق والنظم الخطية للكشف عن الحرارة، بالإضافة لأنظمة SCADA.
وتساهم كل هذه الأنظمة في توفير إمكانية مراقبة النفق على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع، وتحليل البيانات بصورة لحظية لتقييم ظروف التشغيل واتخاذ قرارات بشأن الإجراءات اللازمة لتحسين السيولة المرورية وتعزيز مستويات السلامة.
وتعليقاُ على ذلك، يقول مصطفى الباجوري الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس في مصر: “إن هذا النفق من شأنه الإسراع بوتيرة النمو في سيناء بالكامل، لذلك تفخر سيمنس بتواصل مساهماتها التي تصب في صالح الاقتصاد والمجتمع في مصر”.
وتابع “إنّ سيمنس تتمتع بتاريخ طويل في تقديم أحدث حلولها التكنولوجية الرامية لتعزيز التنمية في مصر. ويُعد هذا النفق بمثابة شهادة فعلية على ما تقوم به الدولة المصرية من إنجازات، إلى جانب حرصها على التحول الرقمي لتحسين كفاءة وسلامة بنيتها التحتية”.
جدير بالذكر أن نفق الشهيد أحمد حمدي 2 يضم حارتين بطول 4.25 كيلومتر وقطر 11 متر.
ومن المتوقع أن يكتمل المشروع خلال عام، حيث يُعد جزءاً من خطة أكبر لتعزيز التنمية الاقتصادية في شبه جزيرة سيناء حيث تهدف مصر في إطار هذه الخطة الطموحة لتحويل منظومة الطرق والمرور إلى منظومة رقمية ذكية.
ومن جانبه، قال د.أحمد نايل رئيس مجلس إدارة شركة UDT: “يخطط هذا التحالف لتنفيذ عدد من المشروعات المماثلة لنفق الشهيد أحمد حمدي في أفريقيا والوطن العربي، ومن ثم تم تشكيل مكتب فني من الشركات التي يضمها التحالف لدراسة الفرص المتاحة بالمنطقة استعداداً لتقديم دعمنا لها ومشاركتنا في هذه المشروعات”.
كما أوضح د.محمد سرور المدير العام لشركة Deutschland Technology: “يمتلك التحالف من الموارد والكوادر البشرية التي تنافس في خبراتها ومستواها وسابقة أعمالها، كبرى الشركات العالمية وهو ما حفز التحالف لإنشاء كيان هندسي فني للدخول للسوقين العربي والأفريقي”.
الجدير بالذكر أن سيمنس ستوفر أحدث معداتها وأنظمتها المتخصصة في تشغيل الأنفاق لجميع أنفاق قناة السويس.
كما ستوفر أيضاً خدمة إدارة المشروعات. قدمت الشركة من قبل حلولاً مماثلة لنفق الأزهر بالقاهرة والذي يبلغ طوله 2.8 كيلومتر، ونفق بور سعيد بطول 3.95 كيلو متر.

اترك تعليق