أدان أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بأشد العبارات التفجير الذي ضرب مطار عدن اليوم بعد وقتٍ قصير من هبوط طائرة تُقل أعضاء الحكومة اليمنية الجديدة.

ونعى أبو الغيط ضحايا الانفجار متمنياً السلامة للجرحى، وشدَّ على يدِ أعضاء الحكومة الجديدة ورئيسها الذين يقومون بمهمة شجاعة في وقتٍ بالغ الصعوبة من أجل تخفيف معاناة الشعب اليمني.
وأكد مصدر مسئول بالأمانة العامة للجامعة أن التفجير عملٌ إرهابي جبان يستهدف تخريب الاتفاق السياسي الذي جرى التوصل إليه مؤخراً برعاية الرياض، والذي تم بمقتضاه تشكيل الحكومة الجديدة ورأب الصدع مع المجلس السياسي الانتقالي بالجنوب.
وشدد على أن من يقف وراءه لا يُريد الخير لليمن وأهله ويسعى إلى تثبيت حال الفوضى وإرباك المشهد وإطالة معاناة اليمنيين.

اترك تعليق