اتّهم اليوم الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن،، دونالد ترامب بشنّ هجوم لا هوادة فيه على المؤسسات الديمقراطية.
وذلك، بعدما اقتحم مناصرون للرئيس المنتهية ولايته مبنى الكونجرس (الكابيتول)، الأربعاء.و
وقال بايدن: إن ما حدث في الكابيتول ”يمثّل في نظري أحد أكثر الأيام قتامة“ في تاريخ الولايات المتحدة، واصفاً من شارك في هذه الأحداث بأنهم ”إرهابيون“.
وتابع “ما جرى أمس هجوم على الديمقراطية الأمريكية.. وأمس شهدنا أسوأ الأيام في تاريخ أمريكا وهو اعتداء على تاريخنا وعلى أهم المقدسات وعلى إرادة الشعب”.
تت

اترك تعليق