أعلن اليوم رئيس المجلس الرئاسي الليبي الجديد محمد المنفي أن هناك 3 ملفات رئيسية سيعمل على تحقيقها خلال فترة توليه منصبه في الأشهر المقبلة.

وخلال زيارة إلى طبرق شرق ليبيا، قال المتفي إن أمامه ثلاث أولويات أولها توحيد مؤسسة الجيش ودعم لجنة 5+5، والثانية دعم الاقتصاد والأمن لكي يتمكن المواطن من الذهاب إلى الانتخابات؛ لأنه من دون استقرار لا يمكن إجراء انتخابات، موضحا أن من سيشرف على توفير الأمن هو الجيش ووزارة الداخلية.
وأشار إلى أن الأولوية الثالثة هي المصالحة الوطنية قبل الوصول إلى موعد الانتخابات، ديسمبر المقبل.
وكان المنفي قد بدأ سلسلة زيارات وتنقلات بين المدن الليبية في مسعى لإظهار نية السلطة التنفيذية الجديدة لتوحيد مؤسسات الدولة وتوحيد السلطة.
ومن جانبه أكد رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة أنه سيزور مدينة بنغازي، وسيسعى إلى توحيد السلطة الليبية والأراضي الليبية وإنهاء حالة الانقسام.
واختير المنفي والدبيبة الجمعة الماضية في اختتام جلسات الحوار الليبي التي احتضنتها جنيف، وسيكون أمام الدبيبة أسبوعان إضافيان لتشكيل حكومته.

اترك تعليق