أعلنت اليوم bp عن تشغيل حقل ريفين بالمرحلة الثالثة من مشروع تنمية غرب دلتا النيل على ساحل البحر المتوسط بمصر.

يشمل المشروع البالغ تكلفته حوالى 9 مليار دولار 5 حقول للغاز تابعة لمنطقتي امتياز شمال الإسكندرية وغرب البحرالمتوسط، وقد قامت بي بي بالتعاون مع شركائها ووزارة البترول بتنفيذ المشروع خلال 3 مراحل.
 ويأتى انتاج ريفين بعد بدء حقلي جيزة/ فيوم بالإنتاج في عام 2019 وكذلك حقلي تورس/ ليبرا اللذان بدأ انتاجهما في عام 2017، ويتم ضخ الغاز من خلال التسهيلات البرية المنشأة حديثاً لحقل ريفين ثم إلى الشبكة القومية للغاز.
 ويبلغ انتاج ريفين حالياً حوالي 600 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا. يمتلك حقل ريفين القدرة على إنتاج حوالي 900 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا، بالإضافة لنحو 30 ألف برميل متكثفات يومياً عندما يصل انتاج الغاز من الحقل الى ذروته.
وقال برنارد لونى، الرئيس التنفيذى لشركة bp، إن “استكمال هذا المشروع متعدد المراحل واستثمار مليارات الدولارات في زخم التحديات الراهنة شهادة على متانة علاقة بي بي بوزارة البترول المصرية وشركائنا”.
وأصاف “وكذلك التزامنا طويل الأمد تجاه مصر في إطار إسهام مشروع غرب دلتا النيل بشكل كبير في دعم الطلب المحلى المتزايد على الطاقة عبر توفير إمدادات غاز مرنة ومنافسة من حيث التكلفة”.
 كما أكد لوبى على الدور الكبير الذي يقوم به السيد الوزير المهندس/ طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية لدعم هذه المشروعات الضخمة.
ومن جانبه قال الرئيس الإقليمي لشمال افريقيا ببي بي كريم علاء: “إن إستكمال المشروع ونجاحنا في بدء الإنتاج من ريفين بأمان لم يكن ممكنا بدون الإلتزام والتعاون الكامل لجميع فرق العمل للتغلب على التحديات التي واجهت المشروع فى ظل الأوضاع العالمية الراهنة”.
وتابع “نحن نعمل مع وزارة البترول وشركائنا للنظر فى امكانية استخدام الأصول القائمة لتنمية الفرص الإستكشافية القريبة”.
 وتضمن المشروع 25 بئراَ يتم إنتاج الغاز منها إلى التسهيلات البرية من خلال 3 مرافق بحرية بالمياه العميقة،
ويبلغ اجمالي طاقة انتاج تسهيلات البرية حوالي 1.4 مليار قدم مكعب من الغاز يوميا، بما في ذلك التسهيلات البرية لريفين، ويضخ كامل الإنتاج في الشبكة القومية للغاز.
 وتجدر الإشارة إلى أنه خلال مراحل المشروع المختلفة، ساهمت bp مع شركائها في تمويل العديد من مشروعات التنمية المستدامة لتطويرالخدمات الرئيسية فى المجتمعات المحلية المحيطة بالمشروع، كما حرصت على تعظيم الإستفادة من الموارد المحلية.
وكذلك أتاحت الآلاف من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة من خلال المشروع.
 وتمتلك بي بي 82.75% من حصة المقاول بينما تمتلك ونترشال ديا الحصة الباقية البالغة 17.25%.

اترك تعليق