نظمت اليوم مؤسسة “مصر الخير”، جولة تفقدية لمشروعات الطفولة المبكرة لنموذج الحضانات بقرية الندافين بمركز الطود بمحافظة الأقصر.

حضر الجولة التفقدية كل من محسن ناجى مدير البرنامج القومى لتنمية الطفولة المبكرة على مستوى محافظات مصر بوزارة التضامن، وصبرى عبدالحميد وكيل وزارة التضامن بمحافظة الاقصر، والنائب محمد عطا ،عضو مجلس الشيوخ.
وممثلو الجهات التنفيذية الشريكة للوزارة من المجتمع المدنى فى مقدمتهم د.صابر حسن رئيس قطاع التعليم بمؤسسة مصر الخير، ود.علاء صادق مسؤول مشروع الطفولة المبكرة بمؤسسة مصر الخير.
وقال محسن ناجى، أن هذه الجولة تأتى فى إطار الاحتفالات بمرور 7 سنوات من الانجازات بتوجه من الرئيس السيسى، موجها الشكر  لوزيرة التضامن الاجتماعى نيفين القباج.
وأوضح أنه يتم التركيز بالتعاون مع مؤسسة “مصر الخير” على القرى الأكثر فقرا واحتياجا لتقديم الخدمات ليشعروا انهم مواطنين لهم حقهم على المجتمع، حيث تم تطوير 971 حضانة على مستوى مصر يستفيد منها نحو 67 ألف طفل فى جميع المحافظات،  بهدف تحسين مستوى الطفل وقدرته على البناء والتفكير.
وأشار ناجى إلى أنه يتم اعداد المواد التعليمية الخاصة بالحضانات ومشروع الطفولة المبكرة بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم وهى أول مرة فى مصر يكون لدينا معايير جودة واعتماد.
ولفت إلى أنه يجب مشاهدة شكل الحضانة قبل وبعد التطوير لمعرفة مدى الفرق بينهما، موضحا أن مؤسسة مصر الخير شريك في التدريب والادارة.
وكشف أنه سيتم انشاء 5 ٱلاف حضانة فى عامين، كما سيتم توفيق أوضاع 10 ٱلاف حضانة غير مرخصة على مستوى الجمهورية باعتبار الطفولة المبكرة أمل مصر.
ومن جانبه قال د.صابر حسن، إن نشاط مؤسسة مصر الخير لا يقتصر فقط على الحضانات فى محافظة الاقصر وإنما تم إنشاء أكتر من 75 مدرسة تعليم مجتمعى لخدمة ما يربو على 2200 طالب وطالبة بالتعليم المجتمعى.
هذا بالإضافة إلى التدريب من أجل التشغيل لشبابنا المتعطلين عن العمل.. والتجهيز لأكتر من 50 مشروع قريبا سيتم الإعلان عن التعاون مع وزارة التضامن فى برنامج فرصة. مع بناء وتطوير وتجهيز 5 مدارس تعليم أساسى بالتعاون مع شركاء النجاح.
وقال صبرى عبدالحميد، إن فكرة العمل على الفئة العمرية من يوم إلى 4 سنوات فكرة جديدة لم تكن موجودة من قبل وأن هناك تطويرا كبيرا يتم على أرض الواقع يخضع لمعايير الجودة والاشتراك مع مؤسسات المجتمع المدنى وفى مقدمتها “مصر الخير”.
وتوجه وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالشكر للقيادة السياسية على الاهتمام بالطفل المصرى ولمحافظ الأقصر على دعمه وتقديم كافة التسهيلات وللتعاون الكبير مع مؤسسة “مصر الخير” فى هذا المجال .
ومن جانبه أشاد خالد عمران، بالدعم اليومى والمباشر من وزارة التضامن ومديرية التضامن بالاقصر.
وقال: نؤكد على نقطة هامة جدا اننا نستهدف فئة عمرية هامة جدا من يوم حتى 4 سنوات ، والبرنامج القومى للطفولة المبكرة الاهتمام بالطفل وتطوير الحضانات ورأت المؤسسة بالتنسيق مع التضامن حتى نقدر نبنى قدرات ومهارات الأطفال رأت ضرورة البدء ببناء نمو الطفل.
واوضح عمران أن المشروع متكامل ولا يقتصر على الجانب التطويرى والهندسى فقط وانما تنمية العامل البشرى وتدريب مديرى الحضانات والميسرات بما يضمن لنا ضمان الاستمرارية والتنسيق الكامل مع وزارة التضامن وبناء الكوادر ليكون مجهود ورؤية متكاملة لدينا 3 مراحل اخرى للوصول إلى 200 قاعة والمشروع الذى يلاقى اهتماما كبيرا من رئيس الجمهورية ووزيرة التضامن.
وتوجه النائب محمد عطا بالشكر لرئيس الجمهورية، وقال: غدا وبعده سيكون أفضل.. كل توجهات الدولة تراعى النشء الصغير.
كما توجه بالشكر لوزيرة التضامن لانجاح كل برامج الدولة وأيضاً لمؤسسة “مصر الخير” التي تعد نموذج مشرف للمؤستات التى تعمل فى مختلف المجالات.

اترك تعليق