توقع رئيس البورصة المصرية، د. محمد عمران، أن يرتفع النمو الاقتصادي خلال الفترة المقبلة إلى معدلات تتراوح ما بين 3 و 4% من الناتج المحلى الإجمالي، ليصل بعدها خلال 4 سنوات إلى المعدلات السابقة على الثورة لتتراوح بين 6 و 7% من الناتج.
وعلى هامش مؤتمر يورومني اليوم الأربعاء، أوضح عمران أن مصر تدخل لمرحلة اقتصادية مختلفة نتيجة الجهود التي يتم بذلها في رفع معدلات النمو الاقتصادي، مشيرا إلى أن هذه المعدلات التي نحتاجها تؤدى إلى تراجع مستوى البطالة المرتفعة والقضاء على الفر الفقر لتكون من خلال معدلات نمو وليس من خلال قرارات إدارية.
وأفاد الدكتور عمران، بأنه سيتم إعادة النظر ومراجعة وتقييم عمليات القيد بالبورصة بعد عام من تطبيقها، لافتا إلى أن إجمالي الشركات المقيدة بالبورصة بلغ حاليًا 239 شركة، كاشفا دخول 3 شركات كبرى مؤخرًا إلى السوق، إحداها برأسمال 26 مليون دولار.
ووصف رئيس البورصة زيارته الأخيرة للولايات المتحدة، بأنها مثمرة وإيجابية وجددت الثقة لدى المستثمرين في وضعية الاقتصاد المصري ومستويات النمو الذي ستتحقق خلال الفترة القادمة.

اترك تعليق