استقبل اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسى، لوك ريمون رئيس شركة “شنايدر إليكتريك” العالمية، وعددًا من قيادات الشركة.

وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة.

وشهد اللقاء الاتفاق ما بين وزارة الكهرباء وشركة “شنايدر إليكتريك” على قيام الشركة بإنشاء عدد من مراكز التحكم فى شبكات توزيع الكهرباء فى مصر.

وذلك فى إطار الخطة القومية لإقامة وتطوير تلك المراكز على مستوى الجمهورية، وهى المراكز التى سترفع من مستوى خدمة توصيل الكهرباء وكذلك جودة الشبكة القومية للكهرباء بصفةٍ عامة.

ورحب الرئيس السيسي بتكثيف التعاون مع شركة “شنايدر إليكتريك”، خاصةً فى ظل العلاقات المتميزة بين مصر وفرنسا، وهو التعاون الذى يحقق المصلحة والمنفعة المتبادلة فى ضوء زيادة الطلب على الكهرباء والطاقة بصفةٍ عامة فى إطار الخطة التنموية الشاملة التى يتم انتهاجها فى كافة ربوع مصر، بما فيها التوجه نحو تنفيذ مشروعات كبرى ذات فرص استثمارية ضخمة.

كما أن هذا التعاون سيعود بالمردود الإيجابى والقيمة المضافة على الشركة الفرنسية عبر نجاح أنشطتها فى مصر، وذلك على غرار ما تم مع شركات عالمية أخرى من تحقيق أرقام ومعدلات أعمال قياسية غير مسبوقة فى تاريخها سواء فيما يتعلق بسرعة تنفيذ المشروعات وحجمها فى مصر، بالنظر إلى الاهتمام والمتابعة الحثيثة من قبل الدولة، وعلى أعلى مستوى من كفاءة تنفيذ الأعمال والإنشاءات.

وكذلك فى ضوء الأهمية التى توليها مصر لنقل التكنولوجيا عن طريق توطين الصناعات مع تقديم الدولة لكافة التسهيلات لتحقيق ذلك الهدف، إلى جانب ارتباط مصر باتفاقيات للتجارة الحرة مع مختلف الدول العربية والأفريقية والتى تساعد على نفاذ المنتجات المصنعة فى مصر إلى أسواق تلك الدول.

وأوضح المتحدث الرسمى بأسم رئاسة الجمهورية أن رئيس شركة “شنايدر إليكتريك” أكد حرص الشركة على مضاعفة استثماراتها فى مصر فى ظل ما تتيحه المشروعات الجارى تنفيذها من فرص واعدة.

وأشاد لوك ريمون فى هذا الصدد بالإنجازات غير المسبوقة التى تحققت فى مصر بمجالات التنمية وتطوير البنية التحتية.

وأكد اعتزاز الشركة بتعاونها الوثيق مع الحكومة المصرية، وحرصها على تعظيم مساهمتها فى تطوير شبكة الكهرباء القومية فى مصر ودعم أهداف الدولة لتعزيز النمو الاقتصادى وبناء القدرات البشرية وتوطين الصناعة.

ومن جانبه أكد وزير الكهرباء أهمية التعاون مع شركة “شنايدر إليكتريك” لإنشاء وتطوير مراكز التحكم لما تمثله من أهمية لتحسين الأداء والاعتمادية والإدارة الذكية للشبكات وتحسين مستوى جودة التغذية الكهربائية.

وهو ما يتوافق مع رؤية الدولة لتعظيم الاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والنظم الذكية واستخدامها فى تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين بما يضمن استمرارية التغذية الكهربائية وفقًا للمعايير العالمية.

اترك تعليق