وجه د.علي المصيلحي وزير التموين بتكرار تجربة كوبونات السلع الغذائية مرة اخرى حيث يمكن استخدامها كزكاة لعيد الفطر تعظيماً لفكرة التكافل والتضامن الاجتماعي بين المواطنين بعضهم البعض.

وكانت وزارة التموين ممثلة في الشركة القابضة للصناعات الغذائية قد طرحت نحو 260375 كوبون خلال الفترة من 23 إبريل 2020 حتى 11 مايو الجاري، ووصلت مبيعاتها الى مليون وخمسمائة ألف جنيه.

وأكد المصيلحي في تقريراً تلقاه من اللواء احمد حسنين رئيس مجلس ادارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية بأنه ما زال هناك طلب مستمر من المواطنين القادرين لشرائها وتوزيعها على غير القادرين وصرفها عبر منافذ المجمعات الاستهلاكية.

وأكد حسنين بأن أماكن بيع هذه الكوبونات من خلال فروع شركتي الجملة وشركات المجمعات الاستهلاكية ليتمكن المواطنين من شرائها وتوزيعها على غير القادرين.

وهذه الكوبونات متاح شرائها من الآن، علماً بأن كل فئة لها دفتر يحتوي على 20 كوبون ويمكن شراء أكثر من دفتر لأكثر من فئة (20 و50 و100 جنيه).

هذا وقد حددت الشركة القابضة للصناعات الغذائية عدد 100 موقع تابع لشركات المجمعات الاستهلاكية وشركتي الجملة كأماكن بيع الكوبونات السلعية.

وسيتمكن المواطن حامل هذا الكوبون من صرفه كسلع حسب قيمة كل بون من كافة فروع المجمعات الاستهلاكية والتي تصل إلى 1300 مجمع ينتشرون في كافة محافظات مصر، ولن يسمح باستبدال البون بنقود، واستخدامه لمرة واحدة فقط.

اترك تعليق