ندد اليوم وزير الخارجية الصيني وانج يي، بتسبب واشنطن بمواجهة بشكل متهور، بعدما أمر الطرفان بإغلاق قنصليتي بلديهما، لكنه دعا إلى ”تواصل عقلاني“ بين القوتين.

وحذر وانج في اتصال أجراه مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان، من أن العلاقات بين الولايات المتحدة والصين قد تسقط في هاوية المواجهة.

ودعا الوزير الصيني المجتمع الدولي إلى مقاومة ”أي خطوة أحادية أو محاولة للهيمنة“، بحسب مضمون المكالمة، الذي نشرته وزارة الخارجية.

وتدهورت مؤخراً العلاقات بين بكين وواشنطن، إذ أُمرت القنصلية الأمريكية في شينغدو بإغلاق أبوابها، أمس الإثنين؛ ردا على إغلاق القنصلية الصينية في هيوستن بولاية تكساس.

واعتبر الوزير وانج، أن استفزاز الولايات المتحدة المتهور الذي من شأنه التسبب بمواجهة وانقسام يعد انفصالا تاما عن الواقع، الذي يشير إلى أن مصالح البلدين متكاملة إلى حد بعيد.

وشدد على أن على الطرفين ”التواصل بشكل عقلاني، وعدم السماح إطلاقا لبعض العناصر المناهضين للصين بإلغاء عقود من التواصل والتعاون الناجح“.

اترك تعليق