قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الولايات المتحدة مُنيت بهزيمة منكرة برفض مجلس الأمن الدولي تمديد حظر الأسلحة المفروض على بلاده.

ومن جانبه قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن الرفض ”خطأ جسيم“.

وفي تصويت أجراه مجلس الأمن الدولي على المسعى الأمريكي الجمعة، رفضت الصين وروسيا المقترح وامتنعت 11 دولة عن التصويت من بينها فرنسا وألمانيا وبريطانيا، ولم تؤيد تمديد الحظر سوى الولايات المتحدة وجمهورية الدومينيكان.

وقال روحاني في خطاب بثه التلفزيون ”لأول مرة تتقدم الولايات المتحدة بمشروع قرار إلى مجلس الأمن ولا تحصل إلا على تأييد دولة واحدة هي عبارة عن جزيرة صغيرة“.

وتابع ”بفشل مشروع القرار الأمريكي ضد إيران في مجلس الأمن تكون الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد حققت نجاحا كبيرا آخر“.

ومن المقرر أن ينتهي حظر السلاح المفروض على إيران في أكتوبر بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران والقوى العالمية والذي رفع الكثير من العقوبات الدولية المفروضة على طهران مقابل تقييد برنامجها النووي. وانسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق في عام 2018.

اترك تعليق