قال الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى إن تاريخ التعليم في مصر بدأ بجامعة القاهرة عام 1908، ومن قبلها جامعة الأزهر منذ أكثر من 110 سنوات.

وأوضح الوزير أنه بمرور السنين وحتى 2020 هناك تطور في عدد الجامعات الحكومية، وإن كان ليس بالقدر الذى يتماشى مع الزيادة السكانية.

وخلال افتتاح الرئيس السيسي عددا من المشروعات القومية قال عبد الغفار: وصلنا إلى 27 جامعة حكومية في كل المحافظات و8 جامعات أهلية، وخلال السنتين القادمتين نصل إلى 18 جامعة أهلية و28 جامعة حكومية، هذا غير الجامعات التكنولوجية والدولية والخاصة.

وأضاف، توسعنا في الجامعات الحكومية والأهلية وفتحنا شريانا جديدا للجامعات التكنولوجية 3 جامعات بدأت العمل العام الماضى و6 صدق عليها الرئيس السيسي.

وتابع “90 مليار جنيه حجم الاستثمارات في قطاع التعليم العالى، وتمت إضافة 35 كلية جديدة في الجامعات الحكومية ، أما المشاريع الحكومية التى تمت بالجامعات الحكومية فهى 177 مشروعا منها كليات جديدة وقاعات تدريس واحتفالات، وتم تطوير البنية التحتية للجامعات بتكلفة بلغت 7.2 مليار جنيه”.

هذا مع إضافة مناطق جديدة لإقامة الجامعات التكنولوجية بالقرب من المناطق الصناعية في أسيوط والأقصر الجديدة و6 أكتوبر لتدريب الطلاب وليكون لديهم فرص عمل متاحة بعد الانتهاء من الجامعات.

ولفت إلى أن تكلفة المرحلة الثانية للجامعات التكنولوجية 3.1 مليار جنيه، بالإضافة إلى مدينة الفضاء والأقمار الصناعية، أما عن المشروعات بالعاصمة الإدارية الجديدة فتم الانتهاء من الجامعة الكندية وجامعتين من المملكة المتحدة.

كما تم الانتهاء من إنشاء 4 جامعات بالعاصمة الإدارية الجديدة والجامعات مبنية على التعلم وليس التعليم هي جامعات ذكية تعمل على تنمية مهارات الطلاب وتجعله يبحث عن المعلومة.

اترك تعليق