أعلنت شركة ACT الرائدة في مجال الحلول المتكاملة في السوقين المصري والعالمي عن اختيار المهندس سامح الملاح، في منصب الرئيس التنفيذي الجديد للشركة.

وجاء الاختيار بإجماع مجلس إدارة الشركة برئاسة حسانين توفيق الذي أعرب عن سعادته باختيار الملاح لهذا المنصب.
وتابع “أنا فخور للغاية بتولي الملاح هذا الدور الحيوي والقيادي للشركة في هذا التوقيت الهام بعد أن تضاعفت نسب نمو الشركة وزاد حجم عملياتها في القطاعات المختلفة ، وكان الملاح من القيادات التي ساعدت في النهوض بالكثير من الشركات وهو ما تثبته إنجازاته خلال السنوات الماضية”.
وأضاف، أنا واثق أنه سيقود نمو ACT بمصر في ظل صناعة متنامية وسريعة التغير، نظراً لسجله المهني الحافل ورؤيته التكنولوجية الثاقبة وخبرته الاستراتيجية في مجال الادارة. 
وأكد أن خبرات الملاح ستسهم في دفع عجلة التطوير وريادة الشركة في مجال تقديم الحلول التكنولوجية.
وأعرب عن ثقته في أن الفترة المقبلة ستشهد طفرة في الأداء من شأنها أن تحافظ على مكانة الشركة التي حظيت بها منذ تأسيسها عام 1988، خاصة وان الشركة تسعى جاهدة الى نقل خبراتها المتراكمة على مدار الـ30 عاما الماضية للأسواق التي تعمل بها خاصة مع الاتجاه نحو التحول الرقمي والشمول المالي في ظل الدعم المقدم من المسئولين لهذا الملف بقوة.
وقد شغل الملاح العديد من المناصب القيادية في قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات آخرها كان منصب الرئيس التنفيذي لشركة واحات السيليكون حيث نجح في تحقيق طفرات ملموسة في أداء الشركة ونجح في مضاعفة إيراداتها بنسبة 300%.
كما أبرم الكثير من الشراكات الناجحة التي أسهمت في جذب العديد من الشركات العالمية للعمل في المناطق التكنولوجية وخلق فرص عمل لأبناء المحافظات.
كما شغل الملاح في السابق منصب مدير عام شركة إنتل في مصر وبلاد المشرق حيث عمل عن قرب مع المؤسسات والهيئات الحكومية وغير الحكومية.
ونجح خلال تلك الفترة في إطلاق عدد من البرامج التعليمية الرقمية والتي أسهمت في تحسين قدرات الأجيال الناشئة على إستيعاب المهارات والقدرات التي يحتاجونها لمواكبة متطلبات سوق العمل في القرن الحادي والعشرين.
وقبل إلتحاقه بإنتل، شغل الملاح منصب المدير الإقليمي لراية بالجزائر خلال الفترة مابين 2005 وحتى عام 2008 وسبق ذلك إدارته لمشروعات سيمنز مصر في الفترة مابين عام 1990 وحتى عام 2001 وهي الشركة المنفذة لشبكات الإتصالات الثابتة في مختلف أنحاء مصر.

اترك تعليق