أعلنت إنفورما ماركيتس الجهة المنظمة لمحفظة معارض’سيتي سكيب‘، عن إطلاق الدورة الجديدة لمعرض’سيتي سكيب مصر 2020‘، أكبر المعارض والمؤتمرات المعنية بمشاريع التطوير العقاري في الدولة، في الفترة بين 18 إلى 21 مارس المقبل.

وذاك بمشاركة أبرز شركات التطوير العقاري المحلية والعالمية والخبراء في القطاع لتسليط الضوء على مجموعة الفرص والتحديات الراهنة التي تواجه السوق العقارية بعد استعادة نشاطها.

ويأتي انعقاد الدورة الجديدة لـ ’سيتي سكيب مصر‘ في ظل انتعاش السوق العقارية المصرية وعودة الرغبة الشرائية للقطاع حيث تشير بيانات صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء حقق القطاع قيمة استثمارية وصلت إلى 23.3 مليار جنيه في عام 2018.

وفي ضوء ذلك يتوقع خبراء القطاع بأن يستمر القطاع بالنمو وأن يشهد زيادة في حجم الطلب على الشراء مع استكمال عمليات البناء لـ 700 ألف وحدة قيد التطوير بحلول يونيو 2020.

ويشارك في’سيتي سكيب مصر 2020‘ التي يستضيفها مركز مصر للمعارض الدولية مجموعة تزيد على 60 شركة عارضة محلية ودولية من بينها ’الفطيم‘ و’أوراسكوم‘ و’سيتي إيدج‘ و’هايد بارك‘ و’بالم هيلز‘ و’إمكان مصر‘ (’كابيتال جروب بروبرتيز‘) و’مصر إيطاليا‘ بهدف استعراض أحدث مشاريع التطوير العقاري التي تم إطلاقها مؤخراً بالدولة.

وقال كريس سبيلر، مدير مجموعة المعارض العالمية ’إنفورما‘، والتي تتولى تنظيم معارض ‘سيتي سكيب‘: “نلاحظ وجود مؤشرات واعدة تبشر بعودة انتعاش القطاع العقاري المصري. وتأتي هذه الأرقام بالتوازي مع التشجيع والترحيب الذي تلقاه شركات التطوير العقاري ومتخصصي القطاع في مصر، حيث يتطلع الكثيرون منهم للاستفادة من هذا التوجّه التصاعدي في عام 2020”.

وتشمل فعاليات المعرض لهذا العام انعقاد مؤتمر سيتي سكيب مصر تحت شعار”تحقيق المستقبل يبدأ الآن” في فندق فورسيزونز، ويسبق انطلاقة المعرض خلال يومي 16 و 17 مارس.

ويشارك في المؤتمر طيف من خبراء القطاع والمتحدثين والمختصين، و تشهد أجندة اليوم الأول تحليل توجهات الاقتصاد العالمي، ومناقشة مدى أهميتها وتأثيراتها على الاقتصاد المصري؛ فيما تسلط فعاليات اليوم الثاني الضوء على العوامل الهامة للنمو في السوق العقارية بمصر، وما ينبغي على صنّاع القرار القيام به لدعم مسيرة التنمية المستدامة.

وعلى مدار يومين، يتوقع أن يستقطب المعرض مئات الوفود والخبراء المتخصصين في القطاع العقاري من داخل وخارج مصر بالإضافة إلى المسؤولين الحكوميين وممثلي الجهات الحكومية المعنية بالقطاع العقاري.

ويشارك المتحدثون رؤاهم ومعارفهم حول موضوعات ذات صلة مثل تطور السوق العقارية الدولية، والعوامل المحددة لتوجهات اهتمام المستثمرين، والتحديات والفرص التي يفرضها رأس المال الإداري الجديد، والسبل الكفيلة بإقامة بنية تحتية فعالة ضمن المدن الحالية.

هذا فضلاً عن تسليط الضوء على المخاطر والفرص التي تواجهها مشاريع التطوير العقاري في مصر عبر العديد من فئات الأصول.

اترك تعليق