استقبل أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، يان كوبيتش المنسق الأمم للبنان، للحديث عن الأوضاع في لبنان، والجهود المبذولة لإخراج البلد من أزمته السياسية والاقتصادية العميقة.

وتناول الأمين العام مع المسئول الأممي الصعوبات والعقبات التي تعترض تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

وأكد على أهمية الإسراع بتشكيل حكومة تكون قادرة على تلبية طموحات الشعب اللبناني في البدء في تحقيق الإصلاح الشامل.
وشدد أبو الغيط على أن طبيعة المرحلة الدقيقة التي يمر بها لبنان حاليا تتطلب جهداً استثنائياً من القادة والسياسيين اللبنانيين من أجل التوصل إلى حلول وسط تسمح بالاتفاق على خروج الحكومة للنور.
وأوضح أن من مصلحة لبنان الحفاظ على الزخم الدولي الكبير الذي تشكل لدعمه في أعقاب كارثة انفجار المرفأ في 4 أغسطس الماضي.
وناقش الامين العام مع المبعوث الاممي كذلك الإعداد لاجتماع يعقد لمجموعة دعم لبنان عبر الفيديوكونفرانس في وقت لاحق من الاسبوع الجاري بدعوة من سكرتير عام الامم المتحدة ووزير خارجية فرنسا.

اترك تعليق