أجبرت مشكلات فنية في أنظمة التعليق الخلفية والأمامية التي يُحتمل أن تكون غير آمنة، شركة ”تسلا“ عملاقة صناعة السيارات الكهربائية في العالم، على استدعاء 48,442 سيارة من سياراتها الكهربائية، من طرازي (Model X) و(Model S)، التي صُنعت في أمريكا، وبيعت في الصين.

ويعمل نظام التعليق في السيارة على زيادة الاحتكاك بين إطاراتها وسطح الطريق وذلك لتوفير ثبات واستقرار في نظام التوجيه والتحكم الآمن وضمان راحة الركاب، وأدى الإعلان عن وجود المشاكل الفنية إلى انخفاض سعر سهم ”تسلا“ بنحو 2% الجمعة.

 ويؤثر الاستدعاء في 29,193 سيارة من طرازي Model X، و Model S مما أُنتج خلال المدة بين 17 سبتمبر 2013، و16 أغسطس 2017، وفي 19,249 سيارة من Model S مما أُنتج بين 17 سبتمبر 2013، و15 أكتوبر 2018.
وأمرت الوكالة الصينية تيسلا باستبدال الوصلات الخلفية لنظام التعليق الأمامي الأيمن والأيسر، والروابط العلوية للتعليق الخلفي الأيمن والأيسر بآخر محسّن لجميع السيارات التي هي جزء من عملية الاستدعاء دون أي تكلفة على المالكين.
يُذكر أن هذه هي رابع عملية تُسحب فيها سيارات ”تسلا“ المصدَّرة من الولايات المتحدة إلى الصين.
وقد تضمنت عمليات الاستدعاء السابقة في الصين استبدال الوسائد الهوائية المعيبة التي تصنعها شركة تاكاتا، وإصلاح مشاكل التوجيه أو منعها.

اترك تعليق