الخميس, أغسطس 5, 2021

اخر الاخبار

مبادرة «إغناء الأغذية» تنظم تدريبا لرفع كفاءة العاملين بالمطاحن المصرية

نظمت مبادرة إغناء الأغذية بالتعاون مع منظمة اليونيسيف، تدريبًا حول إغناء وتدعيم الدقيق للعاملين بالمطاحن المصرية.
وذلك بحضور ممثلي وزارة التموين والتجارة الداخلية، ممثلو مختلف الأطراف المعنية الأساسية للمشروع وزارة الصحة والمعهد القومي للتغذية، والهيئة القومية لسلامة الغذاء، واتحاد الصناعات المصرية، وعدد من ممثلي الجهات والمؤسسات المانحة في مصر.
هذا، فضلا عن مشاركة عدد من العاملين والقائمين على المطاحن من القطاعين الحكومي والخاص من أجل بناء قدراتهم والإعداد لإطلاق مشروع إغناء وتدعيم الدقيق في مصر.
ويستهلك المصريون حوالي 17 مليون طن دقيق سنوياً، مما يجعلها من أكثر الدول حول العالم استهلاكاً للدقيق، وبما أن العيش البلدي هو أحد الأغذية الأساسية التي يستهلكها الغالبية العظمي من المواطنين في مصر.
ويُعتبر إغناء وتدعيم الدقيق بالحديد وحمض الفوليك من خلال التموين حلاً مثالياً واستراتيجية فعالة للمساهمة في مواجهة اثنين من مشاكل الصحة العامة في مصر وهما الأنيميا وتشوهات الأنبوب العصبي لحديثي الولادة.
هذا ويُمكن الإغناء الإلزامي للدقيق، والذي يتضمن إغناء الدقيق المستخدم في المطاحن الحكومية التابعة لقطاع الاعمال وكذلك التابعة للقطاع الخاص للوصول الي 90% من الشعب المصري.
وضمان حصولهم على الفيتامينات والمعادن المطلوبة من خلال تناولها في المنتجات التي تحتوي على الدقيق المدعم بتلك المغذيات الدقيقة، خاصة العيش البلدي، بهدق تحقيق حياة أفضل وأكثر صحة للمواطنين.
ويساهم تدعيم وإغناء الدقيق بالحديد وحض الفوليك في خفض نسبة الأنيميا التي تبلغ حالياً أكثر من 20% بين النساء و 27% بين الأطفال دون سن الخامسة وفقا للمسح الصحي السكاني الاخير، وخفض نسبة الإصابة بتشوهات الأنبوب العصبي، والذي تبلغ نسبة انتشاره في مصر 3 أضعاف المعدل العالمي.
يذكر أن مصر قد أطلقت برنامج إغناء الدقيق لأول مرة في 2008 وأستمر حتى 2011، حيث تم إغناء الدقيق بالحديد وحامض الفوليك عبر التموين واستفاد منه نحو 50 مليون مصري.

انظر ايضا

اترك تعليق