اخر الاخبار

توافق بين سيول وبيونج يانج على إعادة روابط الاتصال بينهما

اتّفقت كوريا الشماليّة ونظيرتها الجنوبيّة على إعادة قنوات الاتّصال المتوقّفة بينهما حاليّاً، وفقاً لما أعلنته اليوم الرئاسة في سيول.

وقطعت بيونج يانج في شكل أحادي هذه القنوات الرسميّة في يونيو 2020 بعد تنديدها بمنشورات مناهضة لها قالت إنّ ناشطين أرسلوها إلى الشمال. لكنّ قادة البلدين تبادلا رسائل شخصيّة منذ أبريل بهدف تحسين العلاقات.
وفي عام 2018 افتتحت الكوريتان، مكتبًا للاتصال المشترك في كايسونج بكوريا الشمالية.
وقال وزير التوحيد في كوريا الجنوبية، تشو ميونغ جيون، في حفل الافتتاح، أن ”مكتب الاتصال هذا هو رمز جديد للسلام، أنشأه بشكل مشترك الجنوب والشمال“.
وفي أكتوبر 2018 بدأت قوات من كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية، إزالة الألغام المزروعة على الحدود، في أول تنفيذ لاتفاقات أبرمت بين الجانبين؛ لتخفيف التوترات العسكرية التي استمرت لعقود.
وكشفت الكوريتان أيضًا عن عمليات بحث مشتركة للمرة الأولى عن رفات الجنود الذين قتلوا خلال الحرب الكورية (1950 – 1953) في منطقة تسمى ”آرو هيد هيل“ التي شهدت أشرس المعارك بين الجانبين.
ويعتقد أن هناك 300 جندي كوري ومن قوات الأمم المتحدة، فضلًا عن عدد غير محدد من القوات الصينية والكورية الشمالية قد قتلوا في ذلك الموقع.
ولم تدم حالة التقارب طويلا إذ عادت التوترات بين الكوريتين وتبادلتا في مايو 2020 إطلاق النار حول موقع حراسة تابع للجنوب، ما أثار التوتر مجددا.. ويسعى التقارب الحالي لخفض حدة ذلك التوتر المتصاعد.

انظر ايضا