اخر الاخبار

روساتوم بصدد إنشاء مصنعا لإنتاج خلايا الليثيوم أيون وأنظمة تخزين الطاقة

وقعت RENERA، الشركة التكامل لمؤسسة “روساتوم” الحكومية للطاقة النووية في مجال تطوير حلول تخزين الطاقة (وهي جزء من شركة TBEL الخاصة بقسم الوقود لـ “روساتوم”، اتفاقية مع حكومة منطقة كالينينغراد الروسية.

وتقضي بإنجاز مشروع استثماري يهدف إلى بناء مصنع لإنتاج خلايا الليثيوم أيون وأنظمة تخزين الطاقة على أراضي مقاطعة كالينينغراد الواقعة بأقصى غرب روسيا.
ومن المقرر أن تكون الشركة الكورية الجنوبية لتصنيع بطاريات الليثيوم أيون Enertech International Inc التي تمتلك شركة “رينيرا” 49% منها منذ عام 2021 ، ستكون شريكا تكنولوجيا للمشروع حيث سيتمكن الجانب الروسي من الاستفادة من خبراتها لصناعة منتجات تلبي أعلى المعايير الدولية.
ومن المخطط لإنشاء مصنع لصناعة خلايا الليثيوم-أيون وأنظمة تخزين الطاقة.
والذي يمكن وصفه بأنه سيكون بمثابة “جيجا فاكتوري روسي”، على منصة محطة “كالينينغراد” للطاقة النووية ليدخل في الخدمة عام 2026.
وسيساهم إنشاء المرفق في تطوير هذا الموقع الصناعي. ومن المتوقع أن تبلغ الطاقة الإنتاجية الكاملة للمصنع 3 جيجا واط في الساعة سنويا على الأقل (إجمالي طاقة البطاريات المنتجة في المصنع).
وقالت ناتاليا نيكيبيلوفا مديرة شركة “تفيل”: “يمثل إنشاء مصنع كامل النطاق لصناعة وحدات الليثيوم أيون لنخزين الطاقة في روسيا معلما هاما على طريق تنفيذ “روساتوم” و”تفيل” لاستراتيجيتهما لتطوير مسارات الأعمال الجديدة غير النووية”.
وتابعت، كما أنه حدث مهم لتحقيق أهداف رؤية الحكومة الروسية لتنمية وسائل النقل الكهربائية حتى عام 2030. يُفترض أن يكون مصنعو السيارات المحليون طرفا مستهلكا أساسيا لمنتجات المصنع.
وأضافت “وبالتالي فإن إنشاء المصنع سيقدم مساهمة كبيرة في تطبيق سياسات الدولة الهادفة إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي وتوطين الصناعات”.
ومن جانبه قال أمين عسكيروف المدير العام لشركة “رينيرا”: “تدل الإشارات التي نتلقاها من السوق الروسية على أن مستويات الإنتاج المخطط لها قبل عام قد تكون غير كافية وننظر الآن في إمكانية زيادة الطاقة الإنتاجية للمصنع لتصل إلى 12 غيغاواط في الساعة وذلك من أجل تنفيذ الخطط الحالية لتطوير قطاع النقل الكهربائي”.
وأضاف أنطون عليخانوف محافظ مقاطعة كالينينغراد: “يمكن أن يعطي تنفيذ هذا المشروع دفعة قوية للتنمية الاجتماعية والاقتصادية في المناطق النائية بمنطقتنا. وحسب التقديرات الأولية تبلغ الاحتياجات من الموظفين في المصنع الجديد حوالي ألفي شخص، ما يعني أننا سنشهد زيادة ملحوظة في عدد السكان بالبلديات الشرقية للمقاطعة فضلا عن تعزيز النشاط في قطاع الإسكان والبنية التحتية”.
وتعد أنظمة تخزين الطاقة إحدى التقنيات الواعدة والأساسية التي تقوم بها مؤسسة “روساتوم” بتطويرها ضمن محفظتها للمشاريع الجديدة غير النووية.
وتتيح هذه التقنية صناعة منتجات التكنولوجيا العالية (أو ما يعرف بـ”الهايتك”) تكون مطلوبة في وقائع النموذج التكنولوجي الجديد على نحو يتماشى مع تحديات التحول في قطاع الطاقة.
ويمكن استخدام بطاريات الليثيوم أيون المنتجة في المصنع الجديد في مختلف المجالات بما فيها وسائل النقل الكهربائية والمعدات الخاصة العاملة بالكهرباء وشبكات الطاقة وأنظمة الإمداد بالطاقة غير المنقطعة وأنظمة ترشيد استهلاك الطاقة.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here