اخر الاخبار

valU تتفق على بيع نحو 5% من أسهمها لأفراد بعائلة «الحكير» مقابل 12.4 مليون دولار

أعلنت اليوم شركة «ڤاليو»، المنصة الرائدة للشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) لتعزيز نمط الحياة المتطور في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن قيام كلٍ من فواز عبد العزيز الحكير وسلمان عبد العزيز الحكير وعبد المجيد عبد العزيز الحكير (عائلة الحكير) بالتوصل الى اتفاق لشراء حصة قدرها 4.99% من شركة «ڤاليو» مقابل 12.4 مليون دولار، وبالتالي يصل تقيم الشركة الى 247.4 مليون دولار.

وبعد الانتهاء من الحصول على الموافقات التنظيمية والتأكد من استيفاء الشروط المتفق عليها، ستكون هذه الصفقة هي أولى استثمارات عائلة الحكير في إحدى منصات الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) المصرية، وهو ما يعكس قوة شركة «ڤاليو» في السوق ويمثل نقطة انطلاق رئيسية لعقد المزيد من الشراكات الاستراتيجية المثمرة على الساحة الإقليمية.
ويأتي الاتفاق في اعقاب إعلان شركة «ڤاليو» عن الدخول إلى السوق السعودي من خلال الاتفاقية التي وقعتها الأسبوع الماضي لإنشاء «فاس للتمويل» وهي مشروع مشترك بالتعاون مع شركة «فاس لابز» التي تمتلك 65% من الشركة، فيما تملك شركة «ڤاليو» حصة 35٪ المتبقية
يذكر أن هذه الشراكة الاستراتيجية لتأسيس شركة «فاس للتمويل» تهدف إلى توفير حلول نمط الحياة المتطور للمتسوقين في المملكة، فسوف تقوم شركة «ڤاليو» بطرح العديد من برامج التمويل لتيسير الدفع للمتسوقين وتعظيم القيمة المضافة وذلك من خلال منصة رقمية واحدة سهلة الاستخدام.
وفي هذا السياق أعرب كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة، عن سعادته بتعزيز أطر التعاون مع عائلة الحكير عبر هذه الصفقة والتي تضع تقيم شركة «ڤاليو»، أكبر منصة في مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) في مصر، عند 247.4 مليون دولار.
وتابع “والتي تعد أيضًا بمثابة شهادة على نجاح الشركة وقوة نموذج أعمالها، بالإضافة إلى المقومات الواعدة التي تنفرد بها وقدرتها على النمو سواءً على الساحة المحلية أو الإقليمية”.
كما أكد عوض على اعتزازه بقدرة المجموعة المالية هيرميس على صناعة علامة التجارية قوية مثل «ڤاليو»، فمنذ تأسيسها أواخر عام 2017 نجحت الشركة في ترسيخ مكانتها كمنصة رائدة في مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL).
واستطرد “فضلًا عن جذب أنظار كبرى شركات مجال البيع بالتجزئة مثل شركة أمازون، واحدة من أشهر العلامات التجارية عالميًا، وكذلك شركة الحكير، واحدة من أبرز شركات البيع بالتجزئة في المنطقة، نحو الشراكة والتعاون مع شركة ڤاليو”.
وشركة «ڤاليو» هي منصة ابتكارية تعتمد على تكنولوجيا الخدمات المالية سريعة النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تقوم بخدمة أكثر من 574 ألف عميل من خلال التطبيق وذلك في أكبر سوق استهلاكي في مصر والوطن العربي.
وتحظى الشركة بتواجد مباشر في مصر، سوقها الرئيسي، كخدمة دفع في أكثر من 5000 نقطة بيع لخدمة آلاف العملاء وتقوم بتوفير خطط وبرامج التقسيط الميسرة للمفروشات والأجهزة المنزلية والإلكترونيات والأزياء وقطع غيار السيارات والخدمات التعليمية والصحية والسفر، وغيرها.
ومع دخول السوق السعودي، سوف تتمكن «ڤاليو» من تقديم خدماتها من خلال شبكة واسعة من متاجر البيع بالتجزئة التابعة لشركة الحكير والتي تضم أكثر من 1000 متجر، وكذلك عبر الإنترنت على موقع (فوغا كلوسيت).
وكذلك المواقع الإلكترونية للعلامات التجارية المستقلة، بما في ذلك 14 في السعودية، بالإضافة إلى المزيد من مقدمي الخدمات وشبكات البيع بالتجزئة والتجار لتغطي السوق السعودي بأكمله.
ومن ناحية أخرى، تعد عملية استحواذ عائلة الحكير على حصة بشركة «ڤاليو» مؤشر على ثقة المستثمرين بمجال خدمات التمويل غير المصرفي في مصر، والتي المتوقع أن تساهم في دعم فرص التوسع بعملياتها لتصبح منصة ابتكارية رائدة ووجهة تصديرية للحلول والمنتجات التي تساهم في تحقيق الشمول المالي، رغم الضغوط التضخمية التي ألقت بظلالها على السوق المصري وأسواق المنطقة بوجه عام.
ومن جانبه، أعرب وليد حسونة الرئيس التنفيذي لشركة «ڤاليو»، عن سعادته بالاتفاق على الاستحواذ مع عائلة الحكير على حصة من أسهم شركة «ڤاليو»، وذلك بعد إعلان الشركة الأسبوع الماضي عن  دخولها الى المملكة العربية السعودية لإطلاق خدماتها- وهي أولى توسعات الشركة خارج السوق المصري منذ تأسيسها من خمسة أعوام.
وأكد حسونة ان الصفقة تعزز صلابة الشراكة مع مجموعة الحكير، باعتبارها شركة رائدة في مجال البيع بالتجزئة والشريك المثالي في هذه المرحلة الفارقة في مسيرة التوسعات على الساحة الإقليمية.
وأوضح أن شركة «ڤاليو» نجحت في سد الفجوة التمويلية في السوق المصري ودعم الخطط التي تتبناها الحكومة لتحقيق الشمول المالي.
وأكد حسونة أن نموذج أعمال الشركة في سوقها المحلي يهدف إلى تعظيم المردود الإيجابي على مئات الآلاف من المستهلكين وتجار التجزئة ومقدمي الخدمات في جميع أنحاء البلاد.
وقد نجحت المجموعة المالية هيرميس القابضة الشهر الماضي في توقيع اتفاق منح حق شراء اختياري مع شركة أمازون، اتفقت بموجبه شركة أمازون على شراء شهادات إيداع دولية بقيمة 10 مليون دولار صادرة عن أسهم في الشركة
هذا، على أن يكون لديها خيار استبدال ذلك الاستثمار بحصة في شركة «ڤاليو» مستقبلًا، وذلك بما يعادل نسبة 4.255% من رأس المال المصدر لشركة «ڤاليو».

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here