الخميس, فبراير 2, 2023

اخر الاخبار

تقاريروزير الصحة يراجع خطة التأمين الطبى لمؤتمر  COP27

وزير الصحة يراجع خطة التأمين الطبى لمؤتمر  COP27

عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، اجتماعًا اليوم، مع لجنة التأمين الطبي لمؤتمر الأمم المتحدة للتغيرات المناخية «COP27» لمراجعة خطة تأمين المؤتمر، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، خلال نوفمبر المقبل.

تناول الاجتماع عرضًا مفصلاً حول محاور خطة التأمين الطبي لمحافظة جنوب سيناء طوال فترة انعقاد المؤتمر، والتي تشمل توفير كافة الخدمات (العلاجية، الوقائية، الإسعافية) للوفود المشاركة بالمؤتمر، بالتوازي مع رفع درجة الاستعداد بكافة المنشآت الطبية في جميع محافظات الجمهورية.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير راجع الخطة المقترحة لتقديم الخدمات الوقائية بدءَا من مرحلة الإعداد واستقبال الوفود، وتطبيق الإجراءات الوقائية، والإجراءات الاحترازية لـ فيروس كورونا المستجد، وآلية تقييم الإجراءات خلال الحدث.
كما اطلع الوزير على الفرق الوقائية المشاركة في الحدث من أطباء ومراقبين صحيين، ومسئولي المعامل، وفرق شئون البيئة، ومكافحة ناقلات الأمراض.
وتابع تقارير المرور الميداني لفرق الوقائي، وشئون البيئة لإجراء التقييم البيئي والصحي ومتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية بـ(المستشفيات، الفنادق، محطات التحلية، حمامات السباحة، محطات المعالجة، خزانات المياه، المطاعم) في مدينة شرم الشيخ.
وراجع الوزير مستشفيات الإخلاء باختلاف مستوياتها (الأول، الثاني، الثالث) والمُدرجة لتقديم الخدمات الطبية ضمن الحدث، في محافظة جنوب سيناء والمحافظات المجاورة.
هذا، بالإضافة إلى تمركزات العيادات الثابتة والمتنقلة، لتأمين الخدمات الطبية بفنادق إقامة الوفود ومحيط مقرات انعقاد جلسات المؤتمر، بالإضافة إلى المستشفى الميداني الجاري تنفيذه بالقرب من مركز المؤتمرات بشرم الشيخ.
 واطلع الوزير على التجهيزات الطبية وغير الطبية الجارية بالمستشفيات والعيادات الثابتة والمتنقلة، وتوفير مخزون كاف من المستلزمات الطبية والوقائية، وفصائل الدم ومشتقاته.
وكذلك قائمة الفرق التي ستقدم الخدمات الطبية بمختلف التخصصات في تلك الأماكن، كما تابع تقارير المرور الميداني على المنشآت الطبية الخاصة بمحافظة جنوب سيناء سواء (مستشفيات، نوادِ صحية، معامل، عيادات تخصصية).
وراجع الوزير تفاصيل الخطة فيما يخص التأمين الإسعافي، حيث اطلع على تجهيزات الأسطول الإسعافي والذي يشمل (سيارات إسعاف مجهزة بوحدات رعاية مركزة، سيارات التدخل السريع، سيارات الدعم اللوجيستي، السكوتر الكهربائي، سيارات مكافحة العدوى، سيارات التحكم الميداني لإدارة الأزمات، ورشتين لصيانة سيارات الإسعاف والتجهيزات الطبية).
واطلع الوزير على تمركزات التأمين الإسعافي بمهبط الطائرات، وأماكن إقامة الوفود، والطرق السياحية، وكذلك مقر انعقاد المؤتمر، والمحاور المؤدية لمدينة شرم الشيخ.
ووجه بسرعة الانتهاء من المنظومة الإلكترونية الجاري تنفيذها، للربط بين جميع مواقع تقديم الخدمات الطبية للمشاركين بالمؤتمر، وتوفير أجهزة حواسب لوحية لجميع الطواقم الطبية المشاركة.
كما وجه الوزير بتعميم دليل إرشادي لسيناريوهات حالات الإخلاء الطبي وتدريب الفرق الطبية عليه، لضمان سرعة التعامل مع الأحداث خاصة الكبرى.
ووجه بإجراء محاكاة عملية لسيناريوهات التأمين الطبي قبل استضافة المؤتمر، للوقوف على أي تحديات أو احتياجات، والتأكد من توافر كافة الاحتياجات اللازمة لتقديم الخدمات الطبية للمشاركين في الحدث.
كما وجه بإطلاق حملة تنشيطية لتطعيم العاملين بالفنادق والمطاعم والمحال التجارية، وشركات السياحة، وسائقي المواصلات العامة في مدينة شرم الشيخ، باللقاحات المضادة لفيروس كورونا.
حضر الاجتماع د.أحمد السبكي مساعد وزير الصحة للرقابة والمتابعة ورئيس هيئة الرعاية الصحية، د.محمد جاد رئيس هيئة الإسعاف المصرية، د.عمرو قنديل رئيس قطاع الطب الوقائي، د.حازم الفيل رئيس قطاع الطب العلاجي، د.شريف وديع مستشار الوزير للطوارىء والرعايات العاجلة.
اقرأ المزيد