اخر الاخبار

ABB تفتتح أحدث معمل متخصص لفحص واختبار كفاءة الطاقة للمحركات الكهربائية

قامت ABB مصر بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة متمثلة في الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، بإهداء معمل قياس متخصص في اختبارات كفاءة الطاقة للمحركات.

وذلك بهدف اختبار المحركات المستوردة والتحقق من مستويات كفاءة الطاقة طبقا للمواصفات القياسية المصرية المعتمدة وبما يضمن توافق المعايير التقنية للمحركات المستوردة مع ضوابط الاستيراد ومثيلاتها العالمية.
 ويأتي هذا التعاون وفقا لبنود مذكرة التفاهم الموقعة مسبقًا ما بين إيه بي بي ووزارة التجارة والصناعة المصرية والتي تتيح التعاون في مبادرات مختلفة بما في ذلك تطوير مواصفات تصنيع واستيراد المحركات الكهربائية لتكون أكثر كفاءة في استخدام الطاقة في إطار برنامج “الإنتاج باستخدام التكنولوجيا الذكية وكفاءة الطاقة” الذي تنفذه الوزارة بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية (IFC).
ويعد هذا المعمل جزء من مشاريع المسئولية المجتمعية لشركة ABB حيث قدم قطاع الحركة ومغيرات السرعة بـإيه بي بي مساهمة مالية قدرها 120 ألف دولار لشراء وتركيب المعدات والمستلزمات اللازمة.
هذا بالإضافة الي توفير مناضد اختبار للمحركات بقدرة حتى 75 كيلو وات والذي من شأنه أن يسهم في تحديد المواصفات الفنية العالمية للمحركات الكهربائية وتطوير مجال الرقابة النوعية لهذا النوع من المحركات وانشاء مصفوفة متكاملة لمراقبة الصادرات والواردات وفق المعايير العالمية.
 وأكد المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة ان الارتقاء بالامكانات والمقومات الفنية والمعملية للجهات والأجهزة التابعة تأتى على رأس اولويات خطة عمل الوزارة خلال المرحلة الحالية
ولفت إلى أن افتتاح المعمل الجديد ياتي في اطار سعي الدولة المصرية لزيادة القدرة التنافسية للقطاع الصناعي ليتواكب مع التطور الصناعي العالمي والاتجاه نحو استخدام حلول وتقنيات متطورة. 
وعن هذا التعاون يقول المهندس عصام النجار، رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات: “تسعى مصر الي زيادة القدرة التنافسية للقطاع الصناعي حيث يعد من أهم القطاعات التي يمكن الاعتماد عليها في عملية التنمية لما تمتلكه من قدرة على تنشيط باقي القطاعات. وفي ظل التطور الصناعي العالمي والاتجاه نحو استخدام حلول وتقنيات متطورة لاسيما في قطاع المحركات الكهربائية الموفرة للطاقة”.
وأضاف، استطعنا من خلال تعاوننا مع إيه بي بي العالمية الارتقاء بالمواصفات القياسية المصرية والعمل على توافقها مع المواصفات العالمية من أجل تحفيز الاستثمار بما يسهم في تقليل استهلاك الطاقة وخسائرها، وتحسين الإنتاجية الصناعية وبالتالي تخفيف أثر الزيادة في أسعار الطاقة نتيجة الانخفاض التدريجي في الدعم.
وعن افتتاح المعمل الجديد قال أحمد حماد رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات ABB مصر: “ترتكز الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ في مصر 2050 على وجود عدد من الفرص خلال المرحلة الحالية لابد أن تستفيد منها مصر، وعلى رأسها قطاع الطاقة”.
وتابع “لذا كانت مشاركة إيه بي بي بإهداء معمل قياس متخصص في اختبارات كفاءة الطاقة للمحركات خطوة في سبيل المساهمة في تحقيق جزء من هذه الاستراتيجية كشركة رائدة عالميا في مجال تصنيع المحركات الموفرة للطاقة والتي تتوافق مع أعلى المعايير الدولية”.
ويستهدف برنامج الإنتاج لاستخدام التكنولوجيا الذكية وكفاءة الطاقة، والذي تم إطلاقه عام 2015، زيادة تنافسية القطاع الصناعي من خلال رفع كفاءة استخدامات الطاقة في الصناعة.
وقد حقق البرنامج نتائج إيجابية تضمنت وضع مواصفة قياسية لمستويات الطاقة بالمحركات الكهربائية ووضع خارطة طريق للتصنيع المحلي لمكونات المحركات الكهربائية الموفرة للطاقة.
فيما قال المهندس أحمد حسن، مدير قطاع الحركة ومغيرات السرعة بـ إيه بي بي مصر وشمال ووسط أفريقيا قائلا: “تستهلك الصناعة حوالي 40 في المائة من إجمالي الكهرباء المولدة، وفقًا لوكالة الطاقة الدولية. لذا فإن إمكانات توفير الطاقة في الصناعات والمرافق هائلة خاصة في الأنظمة التي تعمل بالمحركات الكهربائية”.
واضاف “لذا نحن سعداء كوننا جزء من برنامج وزارة الصناعة الموجه لاستخدام التكنولوجيا الذكية وكفاءة الطاقة عبر انشاء وتطوير معمل قياس متخصص في اختبارات كفاءة الطاقة والمحركات، وفقا لمذكرة التعاون فيما بيننا، بما يسمح بتبادل الخبرات والتكنولوجيا المتطورة ويسهم في تقليل استهلاك الطاقة وتحسين كفاءتها لمواجهة التحديات المستقبلية للطاقة في مصر”.
جدير بالذكر أن وزارة التجارة والصناعة كانت قد أصدرت قرارا في 2020 ينص على أنه يجب اختبار جميع المحركات المستوردة من حيث مستويات كفاءة الطاقة والتحقق منها وفقًا للمواصفات القياسية المصرية. خاصة المحركات الحثية ثلاثية الطور ذات القفص السنجابي بسعات 0.75 كيلو وات وحتى 375 كيلو وات.
القرار يلزم منتجي ومستوردي المحركات الكهربائية بالإنتاج والاستيراد مع تصنيف كفاءة طاقة لا يقل عن (IE3).

انظر ايضا