الإثنين, يناير 30, 2023

اخر الاخبار

تقاريرأمنكس توقّع اتفاقية شراكة استراتيجية مع viAct بمنطقة الخليج

أمنكس توقّع اتفاقية شراكة استراتيجية مع viAct بمنطقة الخليج

أعلنت أمنكس، الرائدة في الحلول والخدمات الرقمية المتكاملة، عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع viAct وهي شركة للذكاء الاصطناعي تركّز على الجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة.
وذلك بهدف تعزيز الرقمنة والسلامة في قطاع العمارة والهندسة والتشييد وقطاع النفط والغاز في دول الخليج العربية.
وبحسب الاتفاقية، تعمل أمنكس موزعًا رئيسيًا لمنتجات وخدمات viAct في كل من الإمارات والسعودية وقطر والكويت وعُمان والبحرين.
والجدير بالذكر أن أمنكس تتمتع بخبرة طويلة تتجاوز 35 عامًا كمزوّد رائد للحلول في مجالات البنية التحتية الرقمية والتحول الرقمي لقطاع العمارة والهندسة والتشييد وفي مجال الهندسة المدعومة بالحاسوب والأمن السيبراني والحوسبة السحابية واستشارات نمذجة معلومات البناء في منطقة الخليج وحول العالم.
كما عملت أمنكس مع شركات العمارة والهندسة والتشييد وشركات النفط والغاز لإرساء التحول الرقمي وتقديم التدريب وتطبيق التقنيات المتطورة عبر توفير أفضل وأحدث الحلول الرقمية للقطاع العام والخاص في دول الخليج العربية، إلى جانب كونها موزعًا للقيمة المضافة لحلول Autodesk و Faro بالمنطقة.
وفي تعليقه على الأمر قال سيمران باجا، نائل الرئيس لتقنيات الهندسة والتأسيس لدى أمنكس: “تمنحنا الشراكة مع viAct بُعدًا هامًا ومميزًا لتسريع مسار التحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط التي تشهد بالفعل نموًا سريعًا. وبفضل الخبرات والمعارف المتنوعة لدى فريقنا الخبير بالمنتجات والحلول بالمنطقة، إلى جانب خبرات viAct الواسعة في الرصد الآلي المدعوم بإمكانات تحليل الفيديو والقدرة على اتخاذ القرارات القائمة  على استخلاص البيانات رقميًا من تدفق العمل”.
وتابع “فإننا نمتلك عامل تمكين بالغ الأهمية لتحويل مشهد القطاع- وبخاصة في مجال العمارة والهندسة والتشييد وفي قطاع النفط والغاز”.
ويعتبر قطاع العمارة والهندسة والتشييد وقطاع النفط والغاز من أكثر القطاعات الهامة والواعدة بالإضافة إلى كونها من أكثر القطاعات حساسية من الناحية الزمنية.
كما أن مخاوف السلامة تبرز في كافة مراحل سلسلة التوريد لهذين القطاعين. فطبيعة العمل فيهما تجعلهما عرضة لحالات الوفاة في مكان العمل، إذ يعتبر قطاع التشييد واحدًا من أكثر قطاعات العمل خطورة نظرًا لكونه يشهد أعلى عدد من حالات الوفاة أثناء العمل. وبحسب تقرير السلامة الذي نشرته الجمعية الدولية لمنتجي النفط والغاز IOGP ، فقد ارتفعت إجمالي معدلات الإصابة المسجلة في القطاع بنسبة 10% عام 2021 مقارنة مع العام 2020.
وتسعى viAct منذ تأسيسها إلى جعل مواقع العمل أكثر سلامة وكفاءة واستدامة، حيث شاركت في إجراء البحث والتطوير الدقيق والمستمر بهدف تطوير وتحسين تقنياتها للذكاء الاصطناعي القائم على السيناريوهات من أجل توفير حلول ذكية ومبتكرة تستفيد من إمكانات متطورة لتحليل مقاطع الفيديو بهدف تلبية مختلف احتياجات السلامة في القطاعات المتنوعة  كالتشييد والنفط والغاز. ومن ضمن حلول الشركة التي تستفيد من إمكانات الذكاء الاصطناعي لتحليل مقاطع الفيديو في قطاع النفط والغاز.
وفي قطاع العمارة والهندسة والتشييد بهدف تعزيز السلامة والإنتاجية في تلك القطاعات:
  • رصد السلامة عند العمل في المرتفعات: تساعد تقنيات تحليل مقاطع الفيديو باستخدام الذكاء الاصطناعي في الكشف عن حالات السقوط من الارتفاعات، والانزلاق والتعثر والسقوط، وعدم ارتداء العاملين لمعدات الوقاية الشخصية المناسبة كالخوذات وسترات السلامة وحبال الإنقاذ وغيرها، إلى جانب عدم توفر وسائل آمنة للتسلق وغيرها، وذلك لضمان سلامة العمل في المناطق المرتفعة.
  • إدارة الأسطول: بوسع نظام الرصد بتقنيات الذكاء الاصطناعي المساعدة في إدارة الأسطول عبر إتاحة الرؤية الكاملة لأسطول الشركة ومتابعة معلوماته كالموقع وساعات العمل والتشغيل وامتثال المشغلين لمتطلبات السلامة وما إلى ذلك.
وبالإضافة لما سبق، يمكن للتنبيهات الفورية التي تطلقها تلك الأنظمة أن تساعد المعنيين في توقّع المخاطر وإدارتها، فيما تتيح لوحة التحكم الذكية رقمنة تدفق العمل بشكل دقيق. وبهذا فإن رصد مختلف السيناريوهات في مكان العمل بمساعدة الذكاء الاصطناعي إلى جانب التنبيهات الفورية من النظام ولوحة التحكم المتكاملة من viAct يمكنها تعزيز السلامة والإنتاجية في قطاع العمارة والهندسة والتشييد وقطاع النفط والغاز بشكل سهل وبسيط.
وقال جاري نيج، المؤسس والرئيس التنفيذي لدى viAct: “تنسجم تلك الشراكة مع أمنكس مع تطلعاتنا في مجال السلامة والاستدامة وستقرّبنا من تحقيق رؤيتنا على أرض الواقع، إذ نهدف بالتعاون مع أمنكس إلى دخول أسواق الشرق الأوسط بهدف خلق أماكن عمل أكثر أمانًا وكفاءة وسلامة بمساعدة الرقمنة وتقنيات الذكاء الاصطناعي.
اقرأ المزيد