الأربعاء, فبراير 8, 2023

اخر الاخبار

اقتصادروساتوم تعلن الانتهاء من تطوير الوقود للمحطات النووية العائمة المحدثة

روساتوم تعلن الانتهاء من تطوير الوقود للمحطات النووية العائمة المحدثة

انتهت شركة روساتوم الحكومية الروسية للطاقة النووية من تطوير الوقود النووي المصمم للاستخدام في المفاعلات من نوع RITM-200S التي ستتزود بها الوحدات العائمة المحدثة لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية.
وهي التي من شأنها تغذية مصنع “بائيم” لاستخراج ومعالجة المعادن الصلبة الواقع في مقاطعة تشوكوتكا المتمتعة بالحكم الذاتي بأقصى الشمال الروسي.
وفي إطار المشروع أعد “مكتب التصاميم للآلات الصناعية باسم إيغور أفريكانتوف” المخططات والمواصفات الفنية لمنطقة التفاعلات النووية في مفاعل RITM-200S بناءً على طلب من شركة TVEL للوقود التابعة لروساتوم.
فيما وضع “معهد الأكاديمي أندريه بوتشفار للتكنولوجيا العالية والبحوث العلمية في مجال المواد غير العضوية” (يدخل ضمن شركة “تفيل” للوقود ضمن مجموعة روساتوم) التصاميم والمخططات الفنية الخاصة بقضبان الوقود النووي وقضبان امتصاص النيوترونات والمصدر النيوتروني.
كما أعد “مكتب التصاميم للآلات الصناعية باسم إيغور أفريكانتوف” المخططات والمواصفات الفنية الخاصة بقضبان التحكم وقضبان الحماية الطارئة. أما مكونات منطقة التفاعلات النووية في المفاعل (قلب المفاعل)، فسيتم إنتاجها في صنع الآلات الصناعية بمدينة إليكتروستال (مقاطعة موسكو) التابع لشركة “تفيل”.
وتمثل التنمية المتكاملة للمنطقة القطبية الشمالية لروسيا الاتحادية إحدى الأولويات الاستراتيجية للدولة، حيث يعتبر تعزيز استقلالية هذه المنطقة في مجال الطاقة مهمة ذات أهمية قصوى لحل المهام المنشودة.
ولتحقيق هذا الغرض يستمر العمل على تسيير حركة النقل المنتظم للبضائع عبر الممر البحري الشمالي وبناء كاسحات الجليد الجديدة العاملة بالطاقة النووية إلى جانب تحديث البنية التحتية اللازمة والتحضير لإدخال منشآت جديدة لتوليد الطاقة في الخدمة.
كما يُنفّذ في منطقة “بيليبين” بمقاطعة تشوكوتكا مشروع ضخم لبناء مصنع لاستخراج ومعالجة المعادن الصلبة بالقرب من منطقة “بيستشانكا” لرواسب النحاس السماقي.
أما مشروع “بائيم” للتعدين فقد تقدمت شركة روساتوم باقتراح استخدام وحدات عائمة محدثة لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية مزودة بمفاعلين من نوع RITM-200S الجديد، وذلك من أجل إمداد المشروع بالكهرباء.
وبصفة عامة، تعتزم الشركة بناء أربع وحدات نووية لتوليد الكهرباء من النوع المذكور على أن تكون بينها ثلاث وحدات أساسية ووحدة واحدة احتياطية للاستخدام أثناء خضوع أحد الوحدات الأساسية للإصلاحات.
وتضم وحدة توليد الكهرباء العائمة المحدثة مفاعلين من نوع RITM-200S بقدرة حرارية اسمية لكل مفاعل تبلغ 198 ميغاواط.
وبالمقارنة مع محطة الطاقة النووية العائمة “الأكاديمي لومونوسوف” قيد التشغيل حاليا في مقاطعة تشوكوتكا، تمتاز وحدات الطاقة النووية العائمة من الجيل الجديد بكفاءة اقتصادية معززة ومستوى أعلى من الأمان. كما يتفوق مفاعل RITM-200S على مفاعل KLT-40S الذي تعمل به محطة الطاقة النووية العائمة “الأكاديمي لومونوسووف”، من حيث إنتاجية منطقة التفاعلات النووية بواقع أربع مرات.
هذا، بالإضافة إلى تمتعه بفترة أطول لاستخدام الوقود النووي (حتى موعد إعادة تزويد المفاعل بالوقود الجديد)، حيث باتت الفترة الزمنية الفاصلة بين كل عملية التزويد بالوقود النووي الجديد في مفاعلRITM-200S تصل إلى نحو خمس سنوات، وهو ما يزيد عن الفترة المماثلة لمفاعل محطة الطاقة النووية العائمة “الأكاديمي لومونوسوف” بواقع مرتين تقريبًا.
وتستخدم المفاعلات النووية الحديثة من نوع RITM في محطات الطاقة النووية منخفضة القدرة ذات تصاميم مختلفة، بما في ذلك كاسحة الجليد النووية متعددة المهام “آركتيكا” من المشروع الحكومي 22220، التي تعمل بمفاعلين اثنين من نوع RITM-200، وكذلك في كاسحة الجليد النووية “سيبيريا” من المشروع نفسه.
وهاتان السفينتان قد دخلتا الخدمة ضمن الأسطول الروسي لكاسحات الجليد النووية منذ فترة وتبحر الآن في المياه الجليدية للممر البحري الشمالي. في الثاني من ديسمبر 2022، أقامت شركة “آتوم فلوت” (المشغل الوحيد لكاسحات الجليد النووية في روسيا) في مدينة مورمانسك، حفلاً رسمياً بمناسبة انطلاق كاسحة الجليد النووية “أورال” لتنفيذ أول رحلة عمل لها.
وفي 22 نوفمبر 2022، أقيمت مراسم إنزال كاسحة الجليد النووية “ياقوتيا” في البحر بمدينة سان بطرسبرغ، فيما يستمر العمل في حوض بناء السفن “البلطيق” على بناء كاسحة الجليد النووية “تشوكوتكا” في إطار المشروع 22220.
وتضم شركة “تفيل”، وهي قسم الوقود في مجموعة “روساتوم” الحكومية، منشآت لإنتاج الوقود النووي وتحويل اليورانيوم وتخصيبه وتصنيع أجهزة طرد مركزي غازية، بالإضافة إلى مؤسسات تنشط في مجال البحث العلمي والتطوير.
وتوفر “تفيل” وهي المورد الوحيد للوقود النووي لمحطات الطاقة النووية في روسيا، الوقود لـ 75 مفاعلا لتوليد الطاقة في 15 دولة حول العالم، بالإضافة إلى مفاعلات بحثية في 9 دول والمفاعلات التي توفر الطاقة لمحركات سفن الأسطول النووي الروسي. يعمل كل سادس مفاعل لتوليد الطاقة النووية في العالم على الوقود من صنع شركة “تفيل”.
وتعتبر “تفيل” أكبر منتج لليورانيوم المخصب على مستوى العالم، وشركة رائدة في السوق العالمية للنظائر المستقرة. تعمل “تفيل” بنشاط من أجل تطوير مسارات جديدة للأعمال في مختلف المجالات وبينها الكيمياء والتعدين وتخزين الطاقة والطباعة ثلاثيّة الأبعاد والحلول الرقمية.
هذا، فضلا عن إخراج المنشآت النووية من الخدمة. تدخل ضمن هيكل “تفيل” شركات تكامل تسيّر أعمال “روساتوم” في مجالي تطوير تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد وأنظمة تخزين الطاقة.
اقرأ المزيد