الأربعاء, يونيو 19, 2024

اخر الاخبار

ثقافة وفنونمبدعات واعدات يكملن المرحلة الثانية لبرنامج الكتابة «لأنها أبدعت» من نتفليكس

مبدعات واعدات يكملن المرحلة الثانية لبرنامج الكتابة «لأنها أبدعت» من نتفليكس

في هذا الأسبوع، أكملت 13 مبدعة واعدة المرحلة الثانية من برنامج الكتابة “لأنها أبدعت” الذي نظمته نتفليكس في مصر، واستمر لثمانية أسابيع.
وذلك بمشاركة مواهب استثنائية من الدفعة الأولى من المشاركات في برنامج الكتابة الذي أقيم بالشراكة مع “سرد”، وحقق نجاحًا كبيرًا.
وخلال فترة انعقاده، أتاح البرنامج الفرصة للمشاركات لإكمال العمل على القصص القصيرة التي بدأن العمل عليها في المرحلة الأولى، وتحويلها إلى سيناريوهات، وذلك تحت إشراف مريم نعوم وفريق “سرد”. وبنهاية البرنامج، قدمت المشاركات مقترحات أعمالهن أمام خبراء القطاع، بمن فيهم أعضاء من فريق المحتوى في نتفليكس.
وقالت مريم نعوم، الرئيس التنفيذي ومؤسس “سرد”: “بشكل شخصى وكل فريق سرد فخورين جدا بالشراكة مع نيتفليكس ومبادرة لانها ابدعت اللي اتاحت الفرصة لعدد من السيدات انها تكتشف نفسها وموهبتها في الكتابة والفرصة لسرد أننا نستثمر وقت ومجهود على مدار عدد من الشهور لاكتشاف قصص مختلفة ننسجها معاهم في شكل افلام قصيرة. تجربة ضرورية لاتاحة فرص جديدة في صناعة السينما والمجالات الابداعية، وتطوير المهارات وحكي قصص اصيلة المنبع”.
وعلى مدار 8 أسابيع، تعلمت المشاركات الكثير حول فنّ اختيار القصة وصياغتها وبناء الشخصيات والحبكة وتصميم المشاهد والحوارات، ومن ثم خاضت المشاركات تجربة إعداد غرفة الكتابة، رافقتها جلسات متخصصة للتدريب على عرض أعمالهن أمام الخبراء وإتاحة مزيد من الفرص لدعم تطورهن المهني في المستقبل.
لطالما حرصت نتفليكس على العمل جنبًا إلى جنب مع الشركاء في القطاع من أجل تأسيس المواهب وتمكين كتاب السيناريو وساردي القصص العرب، وتزويدهم بالأدوات اللازمة لسرد قصصهم وابداعاتهم التي تُقابل أعجاب عالمي. كما تلتزم نتفليكس بدعم صانعات الأفلام العربيات عبر مبادرات منصة “لأنها أبدعت”.
من جانبه، قال أحمد الشرقاوي، رئيس المحتوى العربي لدى نتفليكس: “لبرنامج الكتابة ’لأنها أبدعت‘ أهمية خاصة بالنسبة لنا، فهو استمرارية لجهودنا الرامية لدعم المزيد من المواهب التي لا تحظى بالاهتمام الكافي. نحن نطمح للقيام بدورنا كشريك داعم للصناعة الإبداعية في المنطقة على أكمل وجه”.
وتابع، وأطلقنا هذا البرنامج من أجل طرح السرد القصصي كخيار مهني متاح أمام الجيل المقبل من النساء المصريات. ونأمل من خلال إتاحة الفرصة للمواهب الإبداعية للعمل في مجال الكتابة، بإلهام الناس لدخول هذا القطاع وبناء شبكة من النساء الملهمات القادرات على توفير الدعم لبعضهن البعض بعد انتهاء البرنامج.
وخلال شهر سبتمبر الماضي، أكملت 22 مبدعة واعدة من منطقة الصعيد في مصر العليا المرحلة الأولى من البرنامج، وتم اختيار مشاركتين للانضمام إلى مختبر “سرد” للكتابة، والعمل على مشاريع خاصة تحت إشراف فريق “سرد”.
ويُعدّ هذا البرنامج جزءًا من “صندوق نتفليكس لدعم المواهب الإبداعية”، الذي يهدف لخلق فرص جديدة أمام المجتمعات التي لا تحظى بالاهتمام الكافي في مجال الترفيه.
يمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات حول مبادرات “لأنها أبدعت” من نتفليكس هنا.
اقرأ المزيد