توفت اليوم الفنانة شويكار، عن عمر يناهز الـ85 عامًا، وذلك بعد صراع مع المرض، وقد تركت رصيد فني حافل حيث كانت بحق صانعة للبهجة عبر إطلالتها الجذابة. 

وأعلنت المهن التمثيلية في مصر عبر حسابها الرسمي على موقع فيسبوك: ”‫البقاء لله، تنعى نقابة المهن التمثيلية وفاة الفنانة الكبيرة شويكار، ‫رحم الله الفقيدة وألهم أهلها وجمهورها الصبر والسلوان“.

وشويكار من مواليد 1938، وهي ممثلة برعت بأدوار الكوميديا بالمسرح العربي وتركت به بصمة بارزة.. وقد ولدت بالإسكندرية من أب مصري الجنسية من أصول تركية، وأم شركسية.

وجرى اكتشافها في نادي سبورتنج، وقدمت أدوار تراجيدية، ثم اكتشفها المخرج فطين عبد الوهاب؛ إذ وجد فيها موهبة فنية خاصة بمجال الكوميديا.

وتزوجت شويكار من المحاسب حسن نافع، وبعد وفاته تزوجت الفنان فؤاد المهندس، حيث قدّما واحدة من أبرز الثنائيات في تاريخ المسرح والسينما المصرية، ثم انفصلا بعد ذلك.

ومن أفلامها: أخطر رجل في العالم، شنبو في المصيدة، أرض النفاق، سفاح النساء.. ومن المسرحيات التي قامت ببطولتها: أنا وهو وهي، حواء الساعة 12، سيدتي الجميلة، أنا فين وإنتي فين.

ومنذ مطلع السبعينيت ركزت أكثر على العمل السينمائي، فقدمت عشرات الأفلام، منها الكرنك، السقا مات، فيفا زلاطا، طائر الليل الحزين، أمريكا شيكا بيكا.

كما قدمت بعد ذلك العديد من الأعمال التلفزيونية تنوعت ما بين الكوميديا والتراجيديا منها امرأة من زمن الحب، هوانم جاردن سيتي، بنت من شبرا، كلام رجالة.

اترك تعليق