أعلن العميد حسين دهقان، مستشار المرشد الأعلى الإيراني للشؤون العسكرية، ترشحه للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 18 يونيو 2021، ليكون بذلك أول مرشح للانتخابات الرئاسية.

وقال العميد دهقان الذي كان وزيرا للدفاع في الولاية الأولى من حكومة الرئيس الحالي حسن روحاني (2013 ـ 2017)، في مقابلة مع تلفزيونية: ”أعلن استعدادي لخوض انتخابات الرئاسة لعام 2021، وسأقوم بتنفيذ مسار النمو والتنمية بأقل تكلفة“.
وأضاف ”أنا عنصر وطني وثوري ولدي كل القدرات الفكرية والعقلية والتنفيذية لدفع أهداف ومصالح النظام والثورة“.
وأوضح ”ليس لدي نزعة خاصة لأن أكون إصلاحيا أو أصوليا، وأؤمن بمبدأ الثورة وأنا قادر على توفير جو التوافق والتفاهم والحوار على المستوى الوطني والحوار من موقع الكرامة مع العالم الخارجي“.
وشدد دهقان على أنه في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية المقبلة، فإنه سيوفر نظاما إداريا صحيا وفعالا يخدم التنمية، ويحشد جميع المرافق والترتيبات الصحيحة للاستجابة للاحتياجات الفورية والمتوسطة والطويلة الأجل.
وتشير التقارير الصحفية إلى أن ترشيح العميد دهقان جاء بعدما ضمن الحصول على دعم له من بعض الأحزاب الإصلاحية، فضلا عن التيار المعتدل الذي يمثله الرئيس روحاني بعد وفاة علي أكبر هاشمي رفسنجاني مطلع يناير 2017.

اترك تعليق