نجحت شركة “متوفر” منصة التجارة الإلكترونية الرائدة في السوق المصرية والتي تعتبر أول إنترنت مول في مصر تغيير حركة البيع والشراء.

وذلك في موسم التخفيضات والعروض خلال BLACK FRIDAY خاصة عبر العروض المقدمة على الهواتف الذكية من كبريات الشركات المصنعة.
ووفقا للتقارير العالمية والمحلية فإن الهواتف المحمولة تستحوذ على نسبة 33% تقريبا من عمليات البيع والشراء التي تتم خلال موسم البلاك فرايدي.
وتعقيبا على هذا النجاح، أعرب المهندس وائل ابو العلا، الرئيس التنفيذي لشركة متوفر عن سعادته بالنجاح الذي حققته المنصة خلال الشهر الأول من تدشينها باللغتين العربية والإنجليزية.
ولفت إلى أن “متوفر” كانت الإختيار الأمثل للمشترين حيث تم البحث في أكثر من 10 ألاف منتج وأكثر من 15 ألف مستخدم قد تصفحوا الموقع حيث كانت تمثل البوصلة الرئيسية لاتخاذ قرار الشراء.
ورصدت المنصة إقبالا كبيرا من جانب العملاء للمقارنة بين أسعار السلع والمنتجات في موسم البلاك فرايدي من كل منصات التجارة الإلكترونية التي تقدم خدماتها في السوق المصرية.
وأضاف أبو العلا “أن متوفر تعتبر أول إنترنت مول لكل منصات التجارة الإلكترونية التي تعمل في مصر مثل جوميا، سوق دوت كوم، نون، شرف DJ ، بي تك، راية شوب، موبايل لاب توب وغيرها من الأسماء المعروفة خاصة مع انتشار فيروس كورونا والذي ساعد المشترين على التراجع عن اتخاذ قرار الشراء بالصورة التقليدية واتجه الكثير إلى التسوق عبر المنصات الرقمية حتى في المستلزمات المنزلية والبقالة”.
وأكد أن كورونا ساعدت في انتعاش سوق المبيعات عبر التجارة الإلكترونية خاصة مع اتجاه الكثير إلى التأكيد على ضرورة التباعد الاجتماعي.
وتابع “أن مبيعات الهواتف الذكية والأجهزة الإلكترونية والاستهلاكية تلقى اقبالا منقطع النظير في موسم التخفيضات حيث شهدت هذه الفئات حركة غير عادية في عمليات البيع والشراء”.
وذلك بعد أن وفرت “متوفر” المقارنات سواء في المواصفات او السعر التنافسي للعملاء وهو ما أثر بالإيجاب على المشترين في اتخاذ قرار الشراء.

اترك تعليق