أعرب السفير الهندي الجديد لدى مصر، أجيت جوبتيه، عن رغبته في دعم العلاقات الثنائية بين القاهرة ونيودلهي، التي وصفها بأنها وطيدة.
وأوضح جوبتيه أن العلاقات بين البلدين شهدت تطورا منذ لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس الوزراء الهندى ناريندرا مودى.
وأكد السفير الجديد اهتمامه برفع قيمة التبادل التجارى، بين البلدين الذي بلغ مؤخرا نحو 4.38 مليار دولار.
وكان جوبتيه قد تسلم مهامه في القاهرة خلفاً للسفير راهول كولشريشت الذي أنهى مدة خدمته يوم 28 فبراير الماضي.
وشغل السفير الجديد قبل وصوله مصر سفيرا لبلاده في الدنمارك خلال الفترة من سبتمبر 2017 وحتى مارس الجاري، والتحق بالسلك الدبلوماسي الهندي عام 1991.

اترك تعليق