منذ أيام شهد العالم حدثا يعكس عظمة الاجداد المصريين القدماء واليوم مع نهاية الأسبوع شهد الاحفاد وهم يستكملون مسيرة اجدادهم في العلم والابتكار والتطوير.

وقد احتفت مجموعة جلوبال الدوائية لأول مرة بأطباء العيون بمصر في حفل إطلاق خطها الجديد لإنتاج قطرات العيون والذي يتميز بوجود جودة عالية غير مسبوقة في الشرق الأوسط.
وذلك من قطرات أحادية الجرعة التي تختلف بكون العبوة تحتوي علي وحدات صغيرة معقمة وخالية من المواد الحافظة الضارة لعين المريض.
وقد شرف الحفل الذي جمع حوالي 300 من أهم أطباء عيون مصر بتقديم ندوة علمية سخية بأحدث الدراسات أدارها كبار أساتذة أمراض وجراحة العيون في مصر.
وهم د.عبد الله حسونة “جامعة عين شمسد.أحمد غنيم “جامعة طنطا”، د.ياسر سليمان “جامعة القاهرة”.. وقدم د.أحمد عساف زميل الكلية الملكية بإدنبره محاضرة شيقة عن النقلة النوعية في استخدام القطرات الأحادية الجرعة.
بعد ذلك قدم د.ماجد جرجس، جوهر الممارسة الفعلية في المستشفى الوطني للعيون أحد كبري مستشفيات العيون في مصر عن حالات إصابة مرضي السكري بالتورم في منتصف الشبكية كخطوة هامة عن الدراسة النظرية فقط.
ولم يغفل الحفل عن إثراء الحضور بتاريخ طب العيون وممارسة قدماء المصريون التي أزال عنها الغموض د.ايهاب وجدي عالم الآثار والمصريات القديمة.
وكإمتداد طبيعي للمحاضرة الأخيرة وأحداث موكب نقل المومياوات المذهل، قامت مجموعة جلوبال الدوائية بدعوة الحضور لزيارة متحف الحضارات بالفسطاط بعد جولة نيلية ذات بصمة فرعونية مميزة.
كما تم إمتاع الحضور بفقرة رائعة من خلال فناني الرسم بالرمال أظهرت الإبداع الفرعوني والطبي والدوائي المصري.

اترك تعليق