حذر إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، بنيامين نتنياهو رئيس وزراء الإختلال الإسرائيلي، من “اللعب بالنار”.

وفي كلمة ألقاها مساء اليوم  من الدوحة أعتبر هنبة أنه “تمت اليوم إزالة الفواصل الجغرافية داخل فلسطين التاريخية”.
وقال “حذرناهم مرارا وتكرارا ليس فقط بالكلام وليس فقط بالحديث، لكن بالانتفاضة وبالمقاومة المباركة.. وقلنا لهم لا تلعبوا بالنار، إن المسجد الأقصى قبلتنا وهويتنا وعقيدتنا”.
وأضاف “نعم، حذرناهم وقلنا لهم إن المسجد الأقصى المبارك خط أحمر، قلنا لهم ارفعوا يدكم الآثمة عن القدس، وعن المسجد الأقصى وعن أهلنا في حي الشيخ جراح.. وأنا أقول لنتنياهو لا تلعب بالنار!”.
وشدد على أن “عنوان المعركة اليوم وعنوان الحرب اليوم وعنوان الانتفاضة اليوم وعنوان الدم اليوم هو القدس”.
وأشار هنية إلى أنه “لا مطالب للمقاومة تتعلق بغزة بل عنوان صراعها مع العدو هو القدس والأقصى والشيخ جراح وحق العودة”.
وتابع “هذه هي الحقيقة التي يجب أن يعرفها كل إنسان أن عنوان الصراع مع الاحتلال هو القدس والأقصى، لن يهدأ لنا بال ولن نستريح حتى نحرر قدسنا وأقصانا كما حررهما صلاح الدين.. وهذا الجيل قادر على ذلك”. 
واعتبر هنية أنه “اليوم تمت إزالة الفواصل الجغرافية داخل فلسطين التاريخية”. وقال “سقطت نظريتا دايتون وأوسلو وسقط التعاون الأمني مع المحتل”. 

اترك تعليق