اخر الاخبار

كيونت تطلق إصدارين من ساعات برنارد إتش ماير السويسرية الفاخرة

أعلنت شركة كيونت، المتخصصة في مجال البيع المباشر للتجارة الإلكترونية، والموزع الحصري للشركة السويسرية الفاخرة للساعات برنارد إتش ماير، عن إطلاق إصدارين من الساعات الجديدة.

إحداهما من الذهب الوردي عيار 18 قيراط والأخرى من الستانلس ستيل، مع علبة منقوشة بشكل فريد وعملة تذكارية خاصة عليها علامة مصنع ماير الأصلي في بفورتسهايم مدمج في قرص الساعات، وذلك للاحتفال بالذكرى 150 لشركة الساعات الفاخرة.
 جاء إطلاق الساعتين الجديدتين من برنارد إتش ماير بالتعاون مع رادولف ديزاين، وهو استوديو تصميم فاخر مستقل مقره في سويسرا ومتخصص في الساعات والمجوهرات، لوضع تصور وتصميم لمجموعة الذكرى السنوية الـ 150.
ويشتهر الاستوديو بالعمل على مجموعات الأزياء الفاخرة المصنعة في سويسرا مع العديد من الشركات الشهيرة مثل ايجنر ونينا ريتشي وإيلي صعب.
 وقال رودولف كاتين، مؤسس ومصمم المنتج في رادولف ديزاين: “وضع تصميم هذه المجموعة المميزة كان تحديًا كبيرًا لنا. ويعتبر التصميم الجديد للمجموعة مستوحى من ميداليات جنيف وكبار مصنعي الساعات أصحاب القطع خالدة. وتتميز الساعة بخطوط ومنحنيات أنيقة لإضفاء لمسة جمالية كما تمت إضافة العملة التذكارية برنارد إتش ماير إلى قرص الساعة باعتبارها اللمسة المميزة الأخيرة”.
 وتم تصنيع 150 قطعة فقط من الساعة المصنوعة من الذهب الوردي عيار 18، حيث تتميز بهيكل سمكه 43 ملم من الستانلس ستيل والمطلي بطبقة من الذهب الوردي بتقنية الترسيب الفيزيائي للبخار التي تجعل الطلاء يدوم طويلاً.
 وفي قرص الساعة توجد العقارب من الذهب الوردي مع علامة ال 150 عام عند الساعة 3. ويحتوي ظهر الساعة على الكريستال المعدني وحفر للرقم التسلسلي، كما أن المحرك سويسري ذو حركة أوتوماتيكية من طرازETA Caliber 6497 مع شعار برنارد إتش ماير.
 أما الساعة الستانلس ستيل، والتي تم إنتاج 1871 قطعة منها فقط فتتميز بهيكل سمكه 43 ملم من الستانلس ستيل عيار 316، ويحتوي ظهر الساعة على الكريستال المعدني وحفر للرقم التسلسلي.
بينما يحتوى قرص الساعة على عقارب فضية عيار 999 مع علامة ال 150 عام عند الساعة 3. أما المحرك فهو سويسري ذو حركة أوتوماتيكية من طراز SELLITA SW200 مع شعار برنارد إتش ماير.
 وقالت مالو كالوزا، الرئيس التنفيذي لشركة كيونت: “تتمتع شركة برنارد إتش ماير بتاريخ عريق وتقليد للتميز لم يتغير بعد 150 عامًا على الرغم من التغييرات العديدة داخل الشركة نفسها. هذا هو السبب في أن هذه المجموعة التذكارية خاصة جدًا لأنها تشيد بالتاريخ والأجيال العديدة من الحرفيين البارعين الذين تركوا بصماتهم في الشركة”.
وتابع “فهي تعد تحفة حديثة في صناعة الساعات. نحن على ثقة من أن عملائنا وموزعينا سيحبون هذه الساعات ذات الإصدار المحدود والتي ستصبح أيقونة لهواة اقتناء القطع الفريدة في المستقبل”.
 وتعد برنارد إتش ماير جزءًا من اتحاد صناعة الساعات السويسرية (FH) الذي يجب أن يلتزم أعضاؤه بالمعيار الذهبي لصناعة الساعات.
وتتميز جميع ساعات برنارد إتش ماير بشعار “صناعة سويسرية” والذي يعني ان المنتج مصنوع وفقًا لمتطلبات ومعايير اتحاد صناعة الساعات السويسرية (FH).
 جدير بالذكر أن شركة برنارد إتش ماير تأسست كشركة مملوكة للعائلة في عام 1871 في بفورتسهايم في ألمانيا، وهي مدينة صغيرة اشتهرت بصناعة المجوهرات والساعات.
وتم تسمية الشركة باسم مؤسسها، برنارد إتش ماير، الذي كان نقاشًا موهوبًا في المعادن والذي رأى فرصة لتنمية أعمال قائمة على نقش المعادن الثمينة. 
وعلى مدى العقود التالية، اشتهرت ورشة ماير بالحرفية عالية الدقة في المعادن الثمينة المتخصصة في العملات المعدنية والميداليات ومكونات الساعات والمزيد.
 ومنذ منتصف العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، كانت كيونت الموزع الحصري لمنتجات برنارد إتش ماير الفاخرة وتقوم بالترويج لساعات ومجوهرات الشركة للعملاء والموزعين في أكثر من 100 دولة.
وفي الخمسة عشر عامًا الماضية، تم شراء أكثر من نصف مليون ساعة عبر منصة التجارة الإلكترونية لشركة كيونت من العملاء في جميع أنحاء العالم.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here