اخر الاخبار

كشف تفاصيل جديدة بشأن واقعة انتحار فتاة المول

كشفت التحقيقات بشأن واقعة انتحار فتاة، بإلقاء نفسها من علو شاهق بأحد مولات القاهرة، أن الفتاة كانت قد خططت لعملية الانتحار مسبقا.

وشهد اليوم حي السيدة زينب بالقاهرة، تشييع جثمان الفتاة التي ألقت بنفسها من الطابق السادس بأحد ”المولات“ التجارية.
وخرجت جنازة الفتاة ”ميار.، 23 سنة، الطالبة بكلية طب الأسنان بجامعة عين شمس”، من مسجد السيدة نفيسة، وسط مشاعر الصدمة والحزن التي خيمت على وجوه أقارب الفتاة.
وكشفت تحريات وتحقيقات مباحث القاهرة، تفاصيل جديدة في واقعة الانتحار، حيث بينت أن الفتاة رتبت للعملية، قبل 24 ساعة؛ جراء مرورها بأزمة نفسية، وهي الرواية التي تطابقت مع التحقيقات الأمنية.
وثبت عبر التحقيقات، أن الفتاة اختارت مكان الانتحار، وهو المكان الذي قفزت منه في الطابق السادس من أمام صالة المطاعم، وأنها استخدمت المقعد لتتمكن من القفز من فوق الحاجز الزجاجي.
واستمعت النيابة العامة بمدينة نصر، لأقوال والد الفتاة، والذي أكد أنه كان ”يعامل ابنته معاملة حسنة وبكل عطف وحب“.
وأوضح الأب أنه ”كان بالفعل يمنعها من الخروج من المنزل في أوقات متأخرة خوفا عليها، وهو ما سبب لها ضغوطات، إذ عانت من أزمة نفسية، لكن الوالد لم يتوقع أن يصل بها الأمر لحد الانتحار“.
وأضاف أن ابنته ”كانت من المتفوقات دراسيا في الفرقة الرابعة بكلية طب الأسنان، وحياتها كانت عادية والمشاكل التي تواجهها هي التضييق عليها فقط في الخروج يأوقات متأخرة“.
وحول تفاصيل ما حدث يوم الوفاة قبل خروجها من المنزل، أوضح والد الفتاة، أنها طلبت منه الخروج مع صديقاتها ولكنه رفض؛ خوفا عليها، وعندما أصرت وافق بشرط عدم التأخر وعدم الابتعاد عن المنزل“.
وعن علمه بانتحارها، أكد بأنه ”فوجئ بخبر انتحار ابنته“، مشيرا إلى أنه ”لا يعرف السبب الذي يدفعها للتخلص من حياتها بهذه الطريقة“.
وأفصحت صديقة الفتاة المنتحرة، وتدعى ”نيرة“ 23 عاما، وهي طالبة بنفس الكلية، عن اللحظات الأخيرة في حياة زميلتها، والتي كانت بصحبتها داخل المول منذ صباح يوم الواقعة بأحد الكافيهات.
وقالت الفتاة في التحقيقات، إن ”صديقتها المنتحرة، كانت تشعر بنوع من الاضطهاد وسوء المعاملة من قبل أسرتها، وهو السبب الذي دفعهما للذهاب في هذا اليوم للمول للحديث سويا“.
وأكدت ”نيرة“، أن ”ميار“، أخبرتها بالفعل برغبتها في الانتحار، ولكن لم تكن تعلم أنها ستنفذ ما قالته لها، وتركتها بمفردها داخل المول في الساعة الخامسة“ وبعدها نفذت كلامها.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here